بالصور.. تعرف على أكثر 8 شخصيات مصرية إثارةً للجدل في 2018 – إرم نيوز‬‎

بالصور.. تعرف على أكثر 8 شخصيات مصرية إثارةً للجدل في 2018

بالصور.. تعرف على أكثر 8 شخصيات مصرية إثارةً للجدل في 2018

المصدر: محمد ربيع - إرم نيوز

أثار عدد من الشخصيات المصرية، جدلًا واسعًا خلال عام 2018، إذ انشغل بهم الرأي العام وناشطو مواقع التواصل الاجتماعي بشكل كبير.

ومن بين أبرز تلك الشخصيات، اللاعب عبدالله السعيد والممثلة رانيا يوسف والإعلامي توفيق عكاشة.

عبدالله السعيد

فجَّر لاعب المنتخب المصري والنادي الأهلي السعودي عبدالله السعيد حالة جدل كبيرة في الأوساط الرياضية والشبابية المصرية خلال الأشهر الأولى من العام الحالي.

وبدأت أزمة السعيد مع مماطلته في تمديد عقده مع ناديه الأهلي المصري، وقراره دراسة العروض المقدَّمة له التي جاء أقواها من غريم الأهلي التقليدي نادي الزمالك، ليكتشف في النهاية جماهير الأحمر توقيعه بالفعل للزمالك بعقد وصلت قيمته إلى 40 مليون جنيه.

لكن تدخل رئيس الهيئة العامة للرياضة في السعودية تركي آل الشيخ، ساعد مجلس إدارة الأهلي في الإبقاء على اللاعب بتمديد عقده في اللحظات الأخيرة، قبل أن يقرّر ناديه عرضه للبيع أو الإعارة عقابًا له، وينتهي به الأمر معارًا في صفوف النادي الأهلي السعودي.

رانيا يوسف

مع اقتراب وصول عام 2018 إلى محطته الأخيرة، تسبَّبت الفنانة المصرية رانيا يوسف بحالة جدل كبيرة بعدما ارتدت فستانًا أشبه بـ“المايوه“ خلال مهرجان القاهرة السينمائي؛ ما ساقها إلى التحقيق أمام النيابة العامة بتهمة خدش الحياء والإثارة، قبل أن يتم الإفراج عنها.

ورغم محاولة الفنانة الشهيرة الاعتذار أكثر من مرّة، إلا أن الانتقادات بقيت تلاحقها وترصد تحركاتها وأخبارها بشكل كبير خلال الأسابيع الأخيرة من العام الجاري.

توفيق عكاشة

يمكن وصفه بالرجل الأكثر إثارة على مدار العام في مصر، لكن أخباره تقلبت بين تصريحات مثيرة ومطاردة أمنية له انتهت بالقبض عليه، إلى الحديث عن التعاقد معه بإحدى القنوات الفضائية، انتهاءً بحلقاته المثيرة أسبوعيًّا.

وفي أيار/ مايو الماضي، ألقت الجهات الأمنية في مصر القبض عليه، بتهمة تزوير شهادته الجامعية وصدور حكم قضائي ضدّه في تلك القضية، قبل أن يتم الإفراج عنه لإجراءات قضائية، ويستطيع بعدها عكاشة إيجاد فرصة في قناة ”الحياة“ وتقديم برنامج جديد.

وتركَّزت الأضواء على توفيق عكاشة خلال حلقات برنامج الجديد الذي استطاع خلال أقل من شهرين تحقيق نسب مشاهدة عالية بسبب تصريحاته المثيرة للجدل عن أهل الفنان والسياسة والرياضة.

مرتضى منصور

دخل رئيس نادي الزمالك والبرلماني المصري مرتضى منصور في صراع جديد من نوعه صاحبه جدل كبير في الأوساط المصرية والعربية، فقد أصدر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم ”الكاف“ عقوبة إيقاف ضد مرتضى منصور عن ممارسة أي نشاط رياضي لمدة عام.

وجاءت عقوبة مرتضى منصور بسبب تصريحاته ضد قيادات ”الكاف“ وخاصة رئيس الاتحاد أحمد أحمد، لكن تدخل بعض الشخصيات مثل: رئيس الهيئة العامة للرياضة بالسعودية تركي آل الشيخ، وكذلك الاتحاد المصري لكرة القدم، هدأ من الأزمة قليلًا ليتحدث الاتحاد بعد أسابيع من الجدل عن إمكانية النظر في تخفيف العقوبة.

غادة عبدالرازق

أطلقت الفنانة المصرية غادة عبدالرازق تصريحات مثيرة للجدل بعدما كتبت عبر صفحتها على موقع ”إنستغرام“ كلمات استغاثت فيها من قيام مجموعة ”إعلام المصريين“ المستحوذة على أغلب القنوات الفضائية المصرية بمحاربتها وعدم إتاحة الفرصة لها من أجل العمل الفني.

وكتبت: ”يا جمهور أنا بتحارب من مجموعة اسمها الإعلام للمصريين، مش عايزني اشتغل السنة دي في الدراما مش أنا بس ناس كثير جدا فنانين وبيقولوا هنقعدكم في البيت ولو عاجبكم“، لتتسبب تلك التصريحات في حالة جدل كييرة بالأوساط الفنية والاجتماعية.

سامي عنان

وعلى الصعيد العسكري، أثار رئيس أركان الجيش المصري الأسبق الفريق سامي عنان حالة جدل كبيرة مع إعلانه ترشحه في الانتخابات الرئاسية منافسًا للرئيس عبدالفتاح السيسي قبل أن تعلن القوات المسلحة القبض عليه والتحفظ على أمواله وممتلكاته بقرار من المدعي العام العسكري، بسبب إعلانه الترشح لرئاسة الجمهورية دون إذن القوات المسلحة.

ووجَّه المجلس العسكري في مصر اتهامات لسامي عنان بالتزوير والتحريض ضد الجيش؛ ليتم الزج به في السجن العسكري وتنقطع أخباره بشكل كامل بعد صدور قرار من النيابة بحظر النشر في القضية بشكل كامل.

موسى مصطفى موسى

في اللحظات الأخيرة قبل إغلاق باب الترشح لرئاسة مصر، برز اسم رئيس حزب الغد موسى مصطفى موسى على الساحة ليثير جدلًا كبيرًا امتد لشهور بإعلانه الترشح للرئاسة في منافسة الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وانقسم الشارع المصري حول خطوة موسى فقد اعتبرها فئة كبيرة ممن يعارضون الرئيس السيسي بأنه مجرد ”كومبارس“، لكن آخرين بينهم الرئيس السيسي مدحوا موسى واصفين قراره بـ“الوطني“.

وحصل المرشح موسى مصطفى موسى على 656 ألفًا و534 صوتًا بنسبة 2.92%، في وقت وصل فيه عدد الأصوات الباطلة مليونًا و762 ألفًا بنسبة 7.27%؛ ما جعله مادة دسمة لمستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي بالتزامن مع مقارنتهم بتصريحاته عن إمكانية منافسة الرئيس السيسي والوصول لسدة الحكم.

علي عبدالعال

أثار رئيس مجلس النواب المصري علي عبدالعال حالة من الجدل بسبب أخطائه النحوية والإملائية خلال كلماته بالمجلس؛ ما دفع بعض المنظمات المهتمة باللغة العربية إلى المطالبة بإعادة التصويت على منصب رئيس النواب مجدَّدًا.

وخلال خطابه في الاحتفال بمرور 150 عامًا على تأسيس البرلمان المصري سقط عبدالعال في 165 خطأ خلال كلمته التي كانت مدتها 19 دقيقة فقط، جعلته مثار جدل وتهكم على مواقع التواصل الاجتماعي بالبلاد.

وردًّا على التقارير التي نشرت عنه والحملات الخاصة بإبعاده عن منصبه، منع عبدالعال الصحفيين الذين قامت مؤسساتهم بنشر أخطائه، مِن دخول البرلمان لفترات طويلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com