العين ويوكوهاما
العين ويوكوهامارويترز

العين ضد يوكوهاما.. من أجل مجد يستحقه الزعيم

مباراة صعبة لكن العين على قدر التحدي

لن يكون العين في اختبار سهل أبدًا أمام يوكوهاما إف مارينوس، في إياب نهائي دوري أبطال آسيا في الإمارات، بعد ساعات.

لا تتلخص صعوبة المواجهة فقط في نتيجة لقاء الذهاب، الذي انتهى بهدفين لهدف لصالح الفريق الياباني، إنما تمتد إلى معاناة تاريخية للفريق العيناوي أمام الفرق اليابانية.

لكن في بعض الأحيان يكون التاريخ محركا لعكس مجريات الأمور، بالأخص في ظل وجود علامات تدل على تفوق ممكن للعين في تلك المواجهة.

مواجهات سابقة

في كل تاريخه، واجه العين الإماراتي فرقا من اليابان أربع مرات، من بينها مرة ضد يوكوهاما في مباراة الذهاب.

السجل العيناوي هنا ليس جيدًا أبدًا، فمن أربعة لقاءات فاز الفريق بمواجهة واحدة فقط؛ أي 75% من تلك المواجهات خسرها.

في ثلاث مواجهات سابقة أمام جوبيلو إيواتا وغرامبوس ناغويا، ومواجهة ضد يوكوهاما، لا يبشر التاريخ بأي خير بالنسبة للنادي الإماراتي.

أخبار ذات صلة
تجنب أخطاء الذهاب.. ماذا يحتاج العين لإسقاط يوكوهاما؟

التاريخ ليس كل شيء

في كرة القدم الحديثة لا يعبر التاريخ عن الكثير من الأمور عندما يتعلق الأمر بمواجهة تُلعب بين 11 لاعبا ضد مثلهم في الفريق الخصم.

ففي النهاية، هناك 90 دقيقة في الحاضر هي من سيحدد إذا كان العين سيخضع للماضي الأليم، أم سيكتب تاريخًا جديدًا لنفسه ويطوي صفحة الماضي تمامًا.

أرقام الحاضر في صف العين

قبل مواجهة الإياب، دعونا نستعرض بعض الأرقام المجردة التي تخص الفريقين، لعل وعسى تدلنا على شيء من المباراة المنتظرة بعد عدة ساعات.

أولًا وقبل كل شيء، تبلغ القيمة السوقية للعين حوالي ضعف القيمة السوقية لفريق يوكوهاما، لكن هذا لا يجب أن يعني الكثير؛ فالعين نفسه نجح في إقصاء فرق أعلى منه في القيمة السوقية بأضعاف مضاعفة، مثل الهلال والنصر.

زعيم الكرة الإماراتية يتمتع بخط هجوم أقوى من نظيره في يوكوهاما، فقبل مباراة الذهاب كان للفريق الإماراتي 28 هدفًا مقابل 21 للفريق الياباني، ذلك الوضع اختلف قليلًا، حيث أصبح للعين الآن 29 وليوكوهاما 23.

هداف الفريق الإماراتي هو سفيان رحيمي صاحب الـ 11 هدفًا، وهو قريب من تحقيق رقم قياسي فيما يتعلق بسجل الهداف التاريخي لنسخة واحدة من البطولة.

في المقابل، بالكاد تجاوز هداف الفريق الياباني نصف سجل رحيمي من الأهداف، إذ يمتلك اللاعب أندرسون ستة أهداف فقط طوال البطولة.

أخبار ذات صلة
العين ضد يوكوهاما.. قاهر النصر والهلال لا يعرف الاستسلام

عاملا الأرض والجمهور

بعيدًا عن الأرقام الهجومية التي هي في صالح العين بشكل واضح، يدخل الفريق الإماراتي مواجهة الإياب وله أفضلية واضحة تخص عاملي الأرض والجمهور.

استغلال ذلك سيمنح الفريق الإماراتي دفعة كبيرة، عليهم أن يستثمروها بشكل سريع للتسجيل مبكرًا، وإضافة المزيد من الأهداف، بدلًا من التراجع كما حدث في مواجهة الذهاب.

تراجع العين قد يكون سببًا في خسارته تلك المباراة، لذلك لا مجال لذلك في مواجهة تقام أمام جماهيركم وعلى أرضكم..

الخلاصة

التاريخ له مدلول كبير في إظهار بواطن الأمور، لكنه في نهاية المطاف لا يعبّر إلا عن أحداث في الماضي لن تعيد نفسها بالتفاصيل ذاتها، إلا في مواقف نادرة للغاية.

لذلك لا يجب أن يقف عقبة في وجه العين الذي سيسعى بشكل واضح إلى كتابة مجد غاب عنه لسنوات في دوري أبطال آسيا، وبالأخص أن هناك عوامل أخرى تقف في صف الفريق الإماراتي، كأرقامه الهجومية الرائعة ولعبه مواجهة الإياب بين جماهيره.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com