تونس.. قضية سامي الفهري تجرّ سليم الرياحي إلى التحقيق – إرم نيوز‬‎

تونس.. قضية سامي الفهري تجرّ سليم الرياحي إلى التحقيق

تونس.. قضية سامي الفهري تجرّ سليم الرياحي إلى التحقيق

المصدر: تونس - إرم نيوز

كشف السلطات القضائية التونسية، يوم الأربعاء، أن رجل الأعمال المقيم في فرنسا سليم الرياحي متورط  في قضية شركة ”كاكتوس برود“ التي يديرها مالك قناة الحوار التونسي سامي الفهري، الموقوف على ذمة التحقيق في قضايا فساد مالي.

 وأوضح مصدر قضائي تونسي لإذاعة ”موزاييك“ المحلية أنّ التحقيقات الأولية أثبتت تورط الرياحي الذي فرّ إلى فرنسا قبل أشهر، على خلفية قضايا فساد تلاحقه، من خلال ما تضمنته وثائق ملف القضية ووثائق أخرى تمت حيازتها.

وأضاف المصدر أنه تم إدراج الرياحي ضمن الأشخاص المفتش عنهم في قضية“ كاكتوس برود“، إلى جانب صدور مذكرة إيداع بالسجن ضده في قضية أخرى.

ويمثّل الرياحي أحد أكثر رجال الأعمال في تونس غموضًا ونفوذًا، حيث تمتد علاقاته إلى خارج البلاد وتُطرح تساؤلات كثيرة عن مصدر ثروته الطائلة وتحوم حوله شبهات تبييض أموال.

وقد فرّ الرياحي قبل أشهر إلى فرنسا، حيث غادر تونس قبل إعلان ترشحه للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها التي جرت منتصف أيلول/سبتمبر الماضي.

وكانت النيابة العمومية بالقطب القضائي الاقتصادي والمالي لفرقة الأبحاث الاقتصادية والمالية أذنت، أمس الثلاثاء، بالاحتفاظ بمدير قناة ”الحوار التونسي“ سامي الفهري والمتصرفة القضائية لشركة “كاكتوس برود” ووكيل الشركة على ذمة الأبحاث، وفق ما صرح به الناطق الرسمي باسم القطب سفيان السليطي.

وكشف السليطي أن النيابة العامة اتخذت جملة من القرارات في قضية الفهري الأخيرة، من بينها منع 10 أشخاص من السفر، لم يكشف عن هويتهم، مؤكدًا أن مثل هذه القرارات وقتية وأنه لا يمكن أن تتجاوز 15 يومًا، موضحًا أن الاحتفاظ بالفهري يتعلق بقضية تم رفعها لدى النيابة العمومية بالقطب القضائي الاقتصادي والمالي من قبل المكلف العام بنزاعات الدولة في حق وزارة المالية، وبالتحديد لجنة التصرف في الأملاك المصادرة.

ويواجه الفهري تهمًا تتعلق بغسيل أموال وإبرام عقود مخالفة للقانون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com