روي فيتوريا
روي فيتوريارويترز

ماذا قال فيتوريا في تقريره عن فشل منتخب مصر بأمم أفريقيا؟

كشفت تقارير إعلامية، عن تفاصيل التقرير الذي تقدم به البرتغالي روي فيتوريا، مدرب منتخب مصر السابق، لتبرير فشل مشاركة "الفراعنة" في بطولة كأس الأمم الأفريقية 2023، المقامة في كوت ديفوار.

كان اتحاد الكرة أعلن، أمس الأحد، إقالة روي فيتوريا من تدريب منتخب مصر وجهازه الفني بالكامل من منصبه، وتعيين محمد يوسف مدربا عاما بشكل مؤقت.

وجاء ذلك عقب توديع منتخب مصر كأس أمم أفريقيا 2023 من دور الـ 16، بالخسارة في ركلات الترجيح ضد الكونغو الديمقراطية.

أخبار ذات صلة
بعد رحيل فيتوريا.. محمد يوسف مدربًا لمنتخب مصر

ووفقا لما ذكرته قناتا "النهار" و"صدى البلد"، فإن فيتوريا قال في تقرير قدمه لاتحاد الكرة: "منتخب مصر يملك أكبر معدل تهديفي، وهو أكثر منتخب صنع فرصا وعرضيات ويمتلك أرقاما جيدة على مستوى الاستحواذ، وكل الأهداف التي سكنت مرمى المنتخب جاءت عكس سير المباريات، وفي حال عدم تحقيقنا الفوز لا ينظر أحد للأرقام، كما تعرض لاعبو المنتخب لإصابات قوية ومؤثرة مثل محمد صلاح، وعمر مرموش، ومحمد الشناوي، بالإضافة لعدم ظهور بعض اللاعبين بحالتهم المتوقعة منهم، وأيضا تأثر اللاعبين سلبيا بدرجة الحرارة والرطوبة المرتفعة".

التفاوض مع هيرفي رينارد

من جانبه، قال إيهاب الكومي، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري، في تصريحات تلفزيونية: "كان لدينا أمل كبير في إكمال فيتوريا مشواره مع منتخب مصر؛ لأنه قبل أمم أفريقيا لم يخسر سوى مباراة واحدة وهي ودية تونس، ولكن في البطولة الأداء كان مغايرا، وللأسف الشديد النتائج لم تكن مرضية للشارع الرياضي في مصر، وتوصلنا إلى الاتفاق على إقالة البرتغالي وجهازه المعاون".

وأضاف: "كنا نسعى للوصول إلى كأس العالم 2026، وكان لدينا ثقة في الوصول بعيدا بأمم أفريقيا، ونعترف بوجود خطأ في عدم وجود شرط جزائي بشأن نتائج البطولة، ويجب أن نتداركه مستقبلا، وعقدنا جلسة مع محامي المدرب، وحازم إمام أبلغ فيتوريا الأمر بشكل ودي قبل الإعلان الرسمي، ونسعى للوصول إلى حل مرض بتقسيط الشرط الجزائي".

وعن المدرب الجديد للمنتخب، أكد: "سيتم دراسة السير الذاتية كافة بعد نهاية أمم أفريقيا، وسنتجه للمدربين الذين لديهم باع سواء بتحقيق لقب البطولة أو المشاركة في كأس العالم، وسنعمل على تعيين مدير فني كبير؛ لأن منتخبنا يضم لاعبا كبيرا مثل محمد صلاح".

واستدرك: "الفرنسي هيرفي رينارد رحّب بتدريب منتخب مصر، وتم فتح باب التواصل معه بالفعل، ونحن نضعه في اعتبارنا، وهو من ضمن الأسماء المعروضة بقوة، وكذلك سيباستيان ديسابر، وإن شاء الله نصل للقرار الذي يلبي طموحات منتخب مصر".

البرتغالي البالغ 53 عاما تولى المهمة بدءا من يوليو 2022، خلفا لإيهاب جلال بعقد يمتد حتى 2026.

وخلال مشوار فيتوريا مع منتخب مصر لم يخسر سوى مباراة واحدة جاءت ضد تونس وديا، وفي 18 مباراة فاز في 12 وتعادل في 5 وخسر 1.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com