يورغن كلوب وزوجته أولا
يورغن كلوب وزوجته أولاذا صن

تعرف على المرأة التي تقف وراء قرارات كلوب المصيرية

من المقرر أن يتنحى يورغن كلوب عن تدريب ليفربول في نهاية الموسم

برز اسم "أولا ساندروك" زوجة يورغن كلوب مدرب ليفربول، بعد قرار رحيله عن الريدز بنهاية الموسم الجاري، خاصة وأنها تعد صوتًا مؤثرًا في أكبر القرارات في حياته المهنية.

أولا ساندروك كانت صوتًا مؤثرًا في مسيرة كلوب المهنية

وأعلن يورغن كلوب مدرب ليفربول أنه سيتنحى عن منصبه بنهاية موسم 2023-2024 بعد انضمامه إلى النادي في الثامن من أكتوبر/ تشرين الأول 2015، ولكن وبالعودة إلى الوراء قليلا، يرجع الفضل للسيدة "أولا ساندروك" في إقناع مدرب ليفربول المنتهية ولايته برفض ما تقدم به مانشستر يونايتد في عام 2013، مما أدى إلى توليه تدريب ليفربول بعد ذلك بعامين.

أخبار ذات صلة
سر الرحيل المفاجئ ليورغن كلوب عن ليفربول

ساندروك وراء رفض اليونايتد

ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية فإن كلوب كان مرشحاً لتدريب الغريم المحلي مانشستر يونايتد في 2014 لولا زوجته أولا ساندروك.

وجاء العرض في 2014 مع إقالة ديفيد مويس، الذي تولى تدريب اليونايتد خلفًا للسير أليكس فيرجسون، حيث كان كلوب مدربًا لفريق بروسيا دورتموند الألماني.

ووفقًا لأسطورة ليفربول فيل تومسون، رفض كلوب العرض بعد أن ادعت "أولا" أن لديها شعورا سيئا تجاه مانشستر يونايتد.

وقال تومسون: "أخبرني كلوب أنه كان بإمكانه تولي تدريب مانشستر يونايتد، لكن زوجته قالت إن ذلك ليس صحيحًا".

وأضاف: "عندما وصل ليفربول، قالت زوجته إنه كان على حق. شيء غريب هناك .. يبدو الأمر كما لو أنه تم إنشاؤه لليفربول".

Tim Riediger

أولا جعلته يمدد تعاقده مع الليفر

كما أشار كلوب إلى نصيحة زوجته باعتبارها السبب وراء قراره بتمديد عقده مع ليفربول قبل عامين.

وكان كلوب قد أعلن في البداية قراره بالرحيل عن الريدز عندما انتهى عقده بنهاية موسم 2024، قبل أن يوقع لاحقًا على التمديد حتى عام 2026.

واعترف المدرب الألماني بأن "أولا" كان لها دور أساسي في إقناعه بتمديد عقده، كما كانت في العديد من القرارات الكبيرة خلال مسيرته الإدارية.

وقال كلوب في وقت سابق بعد الإعلان عن تجديد عقده في عام 2022: "سأبقى لمدة عامين آخرين لأن أولا تريد البقاء وكزوج صالح ماذا تفعل عندما تريد زوجتك البقاء؟".

وأضاف: "أهم عقد وقعته في حياتي هو العقد مع أولا".

يذكر أن أولا حصلت على لقب السيدة الأولى في الدوري الألماني في وطنها بسبب عملها الخيري في كل من ألمانيا وكينيا.

وعملت أيضًا كمعلمة وعاملة في مستشفى في نيروبي لمدة ثلاث سنوات.

واستقرت أولا في ماينز، غرب ألمانيا، حيث كان يعيش يورغن أيضًا حينما كان يعمل كمدير لنادي كرة القدم في المدينة، ماينز 05.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com