إيفانا نول
إيفانا نول

"المونديال حطم حياتي".. إيفانا نول تثير الجدل قبل "يورو 2024"

أثارت الحسناء إيفانا نول ملكة جمال كرواتيا السابقة، والتي اكتسبت شهر واسعة في مونديال 2022، الجدل قبيل انطلاق بطولة يورو 2024 في ألمانيا، بعد أن أكدت أن ظهورها الجريء في كأس العالم تسبب في "تحطيم حياتها".

أخبار ذات صلة
كرواتيا تهزم منتخب مصر وتتوج ببطولة كأس العاصمة

إيفانا نول اكتسبت شهرة عالمية خلال بطولة كأس العالم 2022 في قطر، حيث استحوذت ملابسها الجذابة بالألوان الوطنية الكرواتية على اهتمام الكثيرين، مما أدى إلى انتشارها على نطاق واسع.

الفتاة الحسناء التي تعمل كمنسقة موسيقية قالت في تصريحات نقلتها صحيفة "بيلد" الألمانية أن شهرتها في كأس العالم "حطمت قلبها".

وأضافت: "هذه الشهرة تسببت في انفصالي عن صديقي عقب علاقة دامت 10 أعوام".

وتستعد إيفانا نول للسفر إلى ألمانيا لدعم كرواتيا في بطولة أمم أوروبا 2024 القادمة، التي تنطلق في يونيو الجاري.

وعن شكل ظهورها المتوقع قالت: "لا أعرف بالضبط أي الملابس التي سأرتديها بعد، ربما سيكون لدي أفكار عفوية، ثم سآخذ إما أشياء مصممة بسرعة، أو سألصق العلم الكرواتي على الملابس التي أحبها. وهذا ما فعلته في قطر".

وستكون المهمة الأولى لكرواتيا في البطولة هي التأهل من مجموعة يعتبرها الكثيرون الأصعب، بعد أن أوقعتها القرعة إلى جانب إسبانيا وإيطاليا في المجموعة الثانية، وسط توقعات كبيرة بخروج المنتخب الرابع ألبانيا من الدور الأول.

اعتادت كرواتيا دائمًا على أن تفوق التوقعات التي تبدو سخيفة مقارنة بنتائجها، لكن رغم سجلها الذي يتمناه الكثيرون في كأس العالم لكرة القدم فإنها لم تصل أبدًا إلى نفس المستوى في بطولة أوروبا.

وإنجاز كرواتيا، البالغ تعدادها السكاني حوالي 3.8 مليون نسمة، بالتأهل لنهائي كأس العالم 2018 ثم الوصول إلى الدور قبل النهائي بعد أربع سنوات أحد أعظم قصص المنتخبات غير المرشحة في تاريخ الرياضة.

ومع ذلك، فإن سجل كرواتيا في المسابقة القارية ليس بنفس البريق، فلم تتجاوز دور الثمانية مطلقًا وخرجت من دور الستة عشر في النسختين السابقتين.

ويأمل لاعبو كرواتيا في تغيير ذلك في بطولة أوروبا 2024 في ألمانيا، فيما ستكون بالتأكيد الرحلة الأخيرة لقائد المنتخب لوكا مودريتش.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com