محطة بوشهر النووية في إيران
محطة بوشهر النووية في إيرانأ ف ب

إيران تؤكد رغبتها في زيادة عدد المحطات النووية

أكدت إيران رغبتها في زيادة عدد المحطات النووية في البلاد؛ بذريعة حاجتها الماسة لذلك بهدف زيادة قدرتها على إنتاج الكهرباء النووية التي تعتبر بديلا مهما عن النفط.

وأكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية محمد إسلامي، اليوم الثلاثاء، بأن بلاده إلى جانب دول أخرى في العالم، اتخذت خطوات أساسية لزيادة عدد محطات الطاقة والقدرة على إنتاج الكهرباء النووية.

وكشف إسلامي خلال زيارته للوحدة الأولى بمحطة بوشهر للطاقة النووية، عن كمية الطاقة النووية المنتجة في هذه المحطة في العقد الماضي، مبينا بأنها بلغت 63 مليار كيلوواط/ساعة.

وأوضح بأن إنتاج هذه الكمية من الكهرباء النووية وفّر 103 ملايين برميل من النفط الخام؛ وهو ما يعادل أكثر من 8 مليارات دولار من استهلاك الوقود الأحفوري.

وبيّن إسلامي، بأنه وبإنتاج 63 مليار كيلووات/ساعة من الكهرباء النووية، تمكنت محطة بوشهر للطاقة النووية من تغطية 4 أضعاف تكلفة إنشائها، لافتا إلى أن تحقيق إنتاج 20 ألف ميغاواط من الطاقة النووية يعد من القضايا المهمة التي أكد عليها المرشد الأعلى علي خامنئي.

أخبار ذات صلة
معاريف: إيران قد تتبع إجراءات جديدة لحماية مشروعها النووي

وأضاف قائلا: "هذا المشروع المهم مدرج بشكل جدي على جدول أعمال منظمة الطاقة الذرية الإيرانية ويتم متابعة النضج النووي للبلاد بشكل جدي من خلال إنتاج الطاقة النووية والكهرباء.

وفي مطلع فبراير/شباط الماضي، ذكرت وكالات أنباء رسمية في إيران، أن البلاد بدأت في بناء أربع محطات أخرى للطاقة النووية بقدرة إجمالية تبلغ 5000 ميغاواط في جنوب البلاد.

وتسعى إيران إلى إنتاج 20 ألف ميغاواط من الطاقة النووية بحلول عام 2041م، وتمتلك الآن محطة طاقة نووية نشطة بقدرة 1000 ميغاواط في بوشهر، والتي تم إطلاقها بمساعدة روسيا في عام 2011.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com