أمريكا تتهم ثلاثة إيرانيين بتهريب مواد لتصنيع معدات عسكرية ونووية‎

أمريكا تتهم ثلاثة إيرانيين بتهريب مواد لتصنيع معدات عسكرية ونووية‎

المصدر: طهران - إرم نيوز

وجهت النيابة العامة في مدينة نيويورك الأمريكية، تهمة تصدير مواد تستخدم في الصناعات العسكرية والنووية، إلى ثلاثة إيرانيين، بحسب ما ذكر موقع ”آمد نيوز“ الإيراني المعارض.

وأشار الموقع في تقرير اليوم الأربعاء نقلًا عن ”يورونيوز“، إلى أن ”النيابة العامة في نيويورك اتهمت ثلاثة إيرانيين بالتصدير غير الشرعي ”لأطنان عدة“ من ألياف الكربون إلى إيران، وهي مادة تستخدم في الصناعة العسكرية الصاروخية والنووية وتخضع للرقابة“.

وأضاف التقرير أن ”التهم صدرت يوم الثلاثاء بحق المتهمين الإيرانيين الثلاثة، بعد تسليم ألمانيا أحد المتهمين إلى واشنطن، ويدعى بهزاد بورغانناد الذي جرى اعتقاله في 3 أيار/مايو 2017“.

 ولفت إلى أن ”المتهمين الآخرين وهما علي رضا شكري وفرزين فريدمانش، طليقان“، وفقًا للسلطات الفيدرالية الأمريكية.

وبحسب العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران، يمنع تصدير ألياف الكربون إلى طهران، لإمكانية استعمالها في تصنيع صواريخ بعيدة المدى، وقطع أجهزة الطرد المركزي التي تساعد في تخصيب اليورانيوم.

وحسب التقارير الأمريكية، فإن المتهمين قاموا بشراء أطنان من مادة ألياف الكربون إلى إيران عن طريق دولة ثالثة تعاونت معها تركيا، حسب المصادر.

وقال مسؤولون أمريكيون ”إن إيران تواصل الحصول على المواد اللازمة لدفع برنامجها النووي إلى الأمام عبر زيادة مستوى تخصيب اليورانيوم“.

وأشاروا إلى إن المتهمين الثلاثة، كانوا يعيشون في إيران بين عامي 2008 و2013، ويعملون في دولة ثالثة لنقل ألياف الكربون من الولايات المتحدة إلى إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com