خطة تونسية جزائرية لمواجهة ”المتشددين“ العائدين من بؤر التوتر – إرم نيوز‬‎

خطة تونسية جزائرية لمواجهة ”المتشددين“ العائدين من بؤر التوتر

خطة تونسية جزائرية لمواجهة ”المتشددين“ العائدين من بؤر التوتر

المصدر: محمد الخالدي-إرم نيوز

اتفقت تونس والجزائر، على خطّة مشتركة تهدف إلى حماية حدود البلدين من المتشدّدين العائدين من بؤر التوتّر، وذلك خلال لقاء جمع وزيري داخلية البلدين في الجزائر.

وقال مصدر أمني تونسي لموقع ”إرم نيوز“ إنّ وفدًا أمنيًّا رفيع المستوى، يقوده وزير الداخلية التونسي هشام الفراتي، بحث مع وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية الجزائري، نور الدين بدوي، آليات التصدّي للمتشددين العائدين من بؤر التوتّر.

وأضاف المصدر، أن الجانبين التونسي والجزائري، اتفقا على تنفيذ خطة أمنية مشتركة، تدعّم مستوى تمركز القوات الأمنية للبلدين على الحدود، وتتضمن رفع حالة التأهّب الأمني لصد العناصر المتطرفة من التسلل وتنفيذ مخططات وصفها بـ“الخطيرة“.

وكشفت مصادر حكومية تونسية، أن الوزيرين التونسي والجزائري اتفقا على عقد اجتماع لجنة أمنيّة مشتركة خلال الأيام المقبلة، لتجسيم نتائج اللّقاء الذي جمع رؤساء المحافظات في المناطق الحدوديّة بين البلدين في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، ومنها بالخصوص تبادل المعلومات الأمنية بخصوص تحرّكات الجماعات المتشددة في الجبال.

في السياق ذاته، اعتبر البرلماني التونسي السابق والناشط السياسي، رابح الخرايفي في تصريح لموقع ”إرم نيوز“ أنّ زيارة وزير الداخلية التونسي إلى الجزائر وما شهدته بخصوص توقيع اتفاقيات أمنية، تتجاوز الزيارات الدبلوماسية العادية.

وأضاف الخرايفي، أن لقاء الوزيرين التونسي والجزائري هو مناسبة لتبادل المعلومات الأمنية التي تهم أمن البلدين، خاصّة وأنّ تونس تضبط بشكل يومي عددًا من الجهاديين الذّين ينوون التسللّ في اتجاه البلدين.

وقال الخرايفي:“ هذا اللقاء لا يمكن وضعه في إطار العمل الدبلوماسي الروتيني، وإنما فرَضَه الواقع المتحرك في الجزائر، والمقبل على احتمالات لا نعرف نهايتها“، مرجحًا إمكانية مناقشة الوزيرين للفرضيات المحتملة لتأمين أمن المنطقة المغاربية من ”الانفلات“ في ليبيا والجزائر.

ونقلت وسائل إعلام جزائرية، أخبارًا متطابقة تؤكد اكتشاف الوحدات العسكرية الجزائرية العاملة بولاية سكيكدة لمخبأ يحوي كميات من الغذاء، وأجهزة اتصالات، وأدوية، ومتفجرات، لمتطرفين على حدود البلدين.

يشار إلى أن الحدود التونسية الجزائرية تمتد على طول 965 كيلومترًا مربعًا من الجبال، والتي تتمركز في تضاريسها الوعرة أغلب التنظيمات المتشددة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com