نائب رئيس البرلمان التونسي يهدّد بالاستقالة بسبب المعارضة – إرم نيوز‬‎

نائب رئيس البرلمان التونسي يهدّد بالاستقالة بسبب المعارضة

نائب رئيس البرلمان التونسي يهدّد بالاستقالة بسبب المعارضة

المصدر: عماد الساحلي-إرم نيوز

هدّد نائب رئيس البرلمان التونسي، المنتمي إلى حركة النهضة الإسلامية، عبد الفتاح مورو، بالاستقالة من البرلمان على خلفية انتقادات لاذعة وجهها له نواب المعارضة.

وعقد النائب الأول للبرلمان التونسي، عبد الفتاح مورو، جلسة خاصة اليوم الثلاثاء، مع نواب حزب حركة النهضة، لوح خلالها بإمكانية استقالته من البرلمان، احتجاجًا على الانتقادات الأخيرة التي وجهها له نواب المعارضة، ومن بينها اتهامه بإثارة الفتنة و تقسيم التونسيين.

وشهد البرلمان خلال الأيام القليلة الماضية، مشادات كلامية بين مورو وعدد من نواب المعارضة، من بينهم النائب سامية عبو، التي اتهمت مورو بالتنسيق مع حزبه لبث الفتنة وتقسيم التونسيين، محملة الحركة الإسلامية أي مكروه يُصيب النواب قبل الانتخابات وبعدها.

ومن جهته نفى البرلماني المنتمي إلى حركة النهضة التونسية، بشير الخليفي، في تصريح لموقع ”إرم نيوز“ ما تمّ تداوله من أخبار حول استقالة مورو من منصبه اليوم.

وقال الخليفي إنّ غياب عبد الفتاح مورو عن إدارة الجلسات الأخيرة في المجلس النيابي، يعود أساسًا إلى غضبه من سلوك عبو، وتأثره الشديد من مواجهة الانتقادات التي استهدفت شخصه، وفق قوله.

ويشار إلى أن مورو سبق أن هدد بالاستقالة من حزب حركة النهضة في يونيو/حزيران 2013، على خلفية ما وصفه آنذاك بسوء معاملة بعض قيادات الحزب له، قبل أن يتراجع عن ذلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com