أشعة للدماغ
أشعة للدماغمتداولة (تعبيرية)

أطباء يعثرون على "ديدان" في دماغ رجل يعاني من صداع نصفي

وجد رجل في الخمسينات من عمره نفسه محتجزًا في غرفة المستشفى بسبب صداع نصفي متفاقم، لكن ما اكتشفه الأطباء كان صادمًا!.

الصداع الذي كان يعاني منه كان ناتجًا عن وجود يرقات دودة شريطية طفيلية في دماغه، إذ يبدو أنه اصطاد هذا العدوى عندما تناول لحم خنزير مقددا غير مطبوخ جيدًا.

قصة هذا الرجل الأمريكي، الذي لم يُكشف عن هويته، أثارت اهتمام العديد من الأطباء، إذ إنه شهد تغيرات مفاجئة في نوعية وتكرار الصداع النصفي لديه، ما دفعه للبحث عن مساعدة طبية.

لكن الفحوصات كشفت عن شيء أكبر بكثير، إذ أظهرت الأشعة المقطعية وجود أكياس مملوءة بالسوائل في دماغه، فيما بينت الاختبارات تواجد أجسام مضادة لمرض يسمى "داء الكيسات المذنب العصبي".

أخبار ذات صلة
جامعة أمريكية: دماغ الإنسان لم يتقلص قبل 3000 عام

وتقول مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إنّ داء الكيسات العصبية يعتبر شكلًا من أشكال العدوى الطفيلية التي يسببها وجود كيسات يرقات الدودة الشريطية.

وتنتقل هذه الطفيليات عادة عن طريق تناول كيسات اليرقات الموجودة في البراز الملوث، والذي يحدث غالبًا بسبب النقص في ممارسات النظافة مثل عدم غسل اليدين بشكل جيد.

ويعتبر هذا المرض شائعًا في البلدان النامية بسبب قلة الصرف الصحي ونقص الوعي بالنظافة.

وتتفاوت أعراض داء الكيسات المذنب العصبي بين الصداع والنوبات، وذلك يعتمد على المناطق والأنسجة التي تتأثر بها.

ويُعتبر المرض في حالات متقدمة مُسببًا للموت، حسبما يشير مركز السيطرة على الأمراض.

وعلى الرغم من أن الرجل لم يسافر مؤخرًا إلى أيًّ من البلدان النامية، إلا أن عادته في تناول لحم الخنزير المقدد كانت السبب الرئيس للاشتباه بإصابته.

وتقول مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية إنه من المحتمل أن تكون العدوى نتيجة لعدم غسل اليدين بعد تناول الطعام الملوث.

ولحسن الحظ، تم علاج الرجل بنجاح باستخدام الأدوية المناسبة. وبعد فترة، عادت حالته إلى طبيعتها وتحسنت نوبات الصداع التي كان يعاني منها.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com