من مواجهة سابقة بين الفريقين
من مواجهة سابقة بين الفريقين

الموعد والقنوات الناقلة والتشكيل المتوقع لمباراة ليفربول ضد تشيلسي في الدوري الإنجليزي

ليفربول يملك 28 نقطة من 18 مباراة في المركز التاسع، وتشيلسي يحتل المركز العاشر بـ28 نقطة من 19 مباراة.

تتجه الأنظار، اليوم السبت، إلى ملعب (أنفيلد) لمتابعة المباراة المرتقبة التي تجمع بين ليفربول وضيفه تشيلسي في قمة مثيرة بافتتاح الجولة الحادية والعشرين من عمر الدوري الإنجليزي.

وتقام، اليوم السبت، 5 مواجهات أخرى، بخلاف صدام ليفربول وتشيلسي، على رأسها مواجهة كريستال بالاس مع ضيفه نيوكاسل يونايتد، بجانب لقاء ليستر سيتي مع برايتون.

ويحل إيفرتون ضيفًا على ويستهام يونايتد، كما يلتقي ساوثهامبتون منافسه أستون فيلا، ويلعب بورنموث مع ضيفه نوتينغهام فورست.

وترصد شبكة "إرم نيوز" في التقرير التالي أبرز ملامح مباراة ليفربول ضد تشيلسي في الدوري الإنجليزي، فإلى السطور التالية:

الموعد والقنوات الناقلة

تقام المباراة على ملعب (أنفيلد) بصافرة الحكم مايكل أوليفير الساعة 15:30 بتوقيت مكة المكرمة، 14:30 بتوقيت القاهرة.

وتنقل المباراة عبر قناة "بي إن سبورتس بريميوم 1" بصوت المعلق حسن العيدروس.

ترتيب الفريقين

تبدو الأمور متشابهة، إلى حد بعيد، بين الفريقين قبل لقاء السبت، خاصة أن كل فريق جمع 28 نقطة.

ويحتل ليفربول المركز التاسع بعدما حصد 28 نقطة من 18 مباراة، وحقق 8 انتصارات، و4 تعادلات، وتلقى 6 خسائر.

وسجل ليفربول 34 هدفًا، وتلقى 25 هدفًا، ويقود الفريق المدرب الألماني يورغن كلوب، ويعد هداف الفريق بالدوري الثنائي المصري محمد صلاح، والبرازيلي روبرتو فيرمينو، برصيد 7 أهداف لكل منهما.

ويحتل تشيلسي المركز العاشر برصيد 28 نقطة من 19 مباراة، وحقق 8 انتصارات، و4 تعادلات، وتلقى 7 خسائر.

وسجل تشيلسي 22 هدفًا، وتلقى 21 هدفًا، ويقود الفريق المدرب الإنجليزي غراهام بوتر، ويعد هداف الفريق اللاعب الألماني كاي هافيرتز برصيد 5 أهداف.

وأقيمت آخر مواجهة بين الفريقين، يوم 14 مايو الماضي، في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي، وفاز بها ليفربول بركلات الترجيح.

وانتهت آخر 4 مباريات بين الفريقين بالتعادل، بينما فاز تشيلسي قبلها بنتيجة 1/0 يوم 4 مارس 2021.

أسلحة ليفربول

يعاني ليفربول في الموسم الحالي من تراجع واضح في النتائج خاصة ببطولة الدوري بدليل ابتعاده عن المربع الذهبي، كما أن الفارق بينه وبين آرسنال صاحب الصدارة اتسع إلى 19 نقطة.

واستعاد ليفربول جزءً من توازنه بفوزه على وولفرهامبتون في كأس الاتحاد بنتيجة 1/0 بعد خسارته المريرة على يد برايتون في الدوري بنتيجة 0/3.

وستكون مواجهة تشيلسي خاصة للغاية بالنسبة للمدرب يورغن كلوب لأنها المباراة رقم 1000 في مسيرته التدريبية.

وقال كلوب في المؤتمر الصحفي عن هذه المواجهة إن فريقه يسعى للفوز، خاصة أن مشجعي ليفربول يقدمون تضحيات كبيرة من أجل مؤازرة ودعم الفريق، مؤكدًا أن غراهام بوتر مدرب كبير، وقدم عملًا رائعًا مع برايتون قبل رحيله إلى تشيلسي.

وأضاف: "لن أرتكب الخطأ الذي وقع به البعض في مواجهة تشيلسي بالتفكير في عدم قابلية طريقة لعب تشيلسي للتغيير في الوقت القريب، فكل شيء قد يتغير في المباراة، خاصة مع إبرام المنافس صفقات جديدة في الشتاء".

ويعاني ليفربول غياب 5 من عناصره الأساسية على رأسهم: فيرجيل فان ديك، بجانب آرثر ولويس دياز، وروبرتو فيرمينو، وديوغو غوتا.

ويعتمد ليفربول على طريقة 4/3/3 بتشكيلة تضم حارس المرمى أليسون باكير، وأمامه الرباعي: جويل ماتيب، وإبراهيما كوناتي، وألكسندر أرنولد، وأندري روبرتسون، في خط الدفاع.

ويقود خط الوسط فابينيو، وبجواره جوردان هندرسون، وتياغو ألكانتارا، مع ثلاثي خط الهجوم: محمد صلاح، وكودي جاكبو، وأليكس تشامبرلين، حال عدم اكتمال جاهزية داروين نونيز.

أوراق تشيلسي

يعاني أيضًا تشيلسي في مواجهاته الأخيرة ضد ليفربول بشكل واضح خاصة على صعيد بطولة الدوري، بدليل أن الفريق خاض 6 مباريات بعد استئناف المباريات عقب نهاية كأس العالم وحقق فوزين فقط.

ويعاني تشيلسي أيضًا من الغيابات التي تضرب صفوفه على رأسها الحارس إدواردو ميندي، ودينيس زكريا، ورحيم سترلينغ، وكريستيان بوليسيتش، ونغولو كانتي، ورايس جيمس، وويسلي فوفانا، وبن تشيلويل، وأرماندو بورخا، للإصابة، بجانب إيقاف الوافد الجديد جواو فيليكس.

وقال غراهام بوتر، المدير الفني لتشيلسي، في المؤتمر الصحفي قبل اللقاء إن المباراة لن تكون سهلة على الإطلاق، مؤكدًا أن ليفربول يملك لاعبين رائعين على مستوى عالٍ من الجودة.

وأشار إلى أن الدوري صعب والمشوار ما زال طويلًا، ولكن هناك مباريات مهمة وصعبة وتكون مؤشرًا لمستوى الفريق، متمنيًا أن يحقق تشيلسي الفوز في معقل الريدز.

ويعتمد تشيلسي على تشكيلة تضم حارس المرمى كيبا، وأمامه خط الدفاع بقيادة تياغو سيلفا، وكاليدو كوليبالي، وتريفوه شالوباه، في خط الدفاع.

ويقود خط الوسط جورجينيو، وماتيو كوفاسيتش، ويمينًا سيزار أزابيلكويتا، ويسارًا لويس هال، مع ثلاثي خط الهجوم: كاي هافيرتز، وحكيم زياش، وماسون ماونت.

وقال عبدالستار صبري، لاعب بنفيكا البرتغالي الأسبق، لشبكة "إرم نيوز" إن المواجهة ستكون قوية وصعبة بين فريقين بمثابة كتاب مفتوح للآخر، موضحًا أن ليفربول وتشيلسي يعانيان نفس الظروف.

وأشار إلى أن ليفربول يراهن على الثنائي جاكبو وصلاح، وهما دويتو هجومي مميز، موضحًا أن تشيلسي يعتمد على القوة البدنية لمهاجمه هافيرتز، وتحركات ماونت في الخط الأمامي.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com