فريق برشلونة
فريق برشلونةرويترز

أعداء لا يتمنى برشلونة مواجهتهم في دوري أبطال أوروبا

النادي الكتالوني أمام مواجهة صعبة منتظرة

فك برشلونة عقدة كبيرة قبل أشهر عندما تأهل إلى دور خروج المغلوب من دوري أبطال أوروبا، وإثر فوزه على نابولي بثلاثية نظيفة، مساء الثلاثاء، وضع نفسه ضمن الثمانية الكبار في الدور المقبل من البطولة.

لكن المواجهة المقبلة لن تكون بسهولة مواجهة بطل إيطاليا المترنح، فالخيارات المتاحة هذه المرة تتضمن أسماء مرشحة فعلًا لتحقيق اللقب عن جدارة واستحقاق نظرًا لما قدموه مؤخرًا من مستويات.

تلك الأسماء من ضمنها بعض الفرق التي ستتمنى عناصر برشلونة تجنب مواجهتها بأي شكل من الأشكال، دعونا نستعرض أبرزهم في التقرير التالي:

ريال مدريد

صحيح أن سجل مواجهات برشلونة وريال مدريد في دوري أبطال أوروبا لا يميل في كفة فريق على حساب آخر فيما يتعلق بعدد مرات التأهل من خلال الخصم، حيث تأهل برشلونة للدور التالي مرتين وهو نفس حال ريال مدريد، إلا أن النادي الملكي سيكون على رأس تلك الفرق التي سيرفض برشلونة أن يلعب أمامهم في دور الـ 8.

الفترة الأخيرة ظهر تفوق واضح لريال مدريد في مباريات الكلاسيكو، بالتحديد منذ إياب نهائي كأس ملك إسبانيا في العام الماضي عندما فاز الملكي بأربعة أهداف نظيفة.

وعاد ريال مدريد في الدور الأول من الدوري فقلب تفوق برشلونة إلى فوز بهدفين لهدف، ثم فاز برباعية جديدة في نهائي السوبر.

المستويات التي يقدمها ريال مدريد حاليًا بقيادة جود بيلينغهام وإبراهيم دياز وفينيسيوس جونيور وغيرهم لن تسمح لطموح برشلونة بالاستمرار في دوري أبطال أوروبا لما هو أبعد من ربع النهائي لو حدثت المواجهة، لذلك على الأرجح لن تحب جماهير النادي الكتالوني مثل تلك المباراة.

بايرن ميونخ

النادي البافاري يأتي على رأس الخصوم التي لن يحب برشلونة أن يلعب أمامهم في ربع النهائي.

صحيح أن بايرن ميونخ لا يمر بأفضل مواسمه، وتعرض لنكسات عديدة وقد خسر بشكل تقني الدوري الألماني بالفعل بعد عقد كامل من السيطرة، إلا أن مواجهة برشلونة لها حسابات مختلفة تمامًا لهم.

بايرن ميونخ الذي خسر من بريمن وضربه فرانكفورت بالخمسة وليفركوزن بالثلاثة وتعادل مع بازل وكوبنهاغن وغادر بطولة الكأس أمام فريق درجة ثالثة من الدور الثاني لن يكون هو الفريق ذاته الذي سيلعب أمام برشلونة لو وقع في قرعتهم.

فبعيدًا عن خصوصية المباراة التي يتحول فيها نجوم بايرن ميونخ لوحوش كاسرة، فالنادي البافاري لا يزال صاحب الهجوم الأقوى في دوريه المحلي بـ73 هدفًا في 25 مباراة وقد بدأ في عملية تحسن واضحة مؤخرًا، ظهرت في الفوز على لاتسيو بثلاثية نظيفة منحتهم تذكرة ربع النهائي بدوري أبطال أوروبا، واستمرت بثمانية أهداف أمام ماينتس في الدوري الألماني، وربما تمتد لما هو أبعد من ذلك.

مانشستر سيتي

مواجهة أي فريق يدربه بيب غوارديولا هي هم ثقيل على قلب أي مدرب في العالم، فما بالك بتشافي هيرنانديز الذي يعرف أساليب أستاذه السابق جيدًا.

بطل الثلاثية سيكون رقمًا صعبًا على أي فريق يواجهه هذا الموسم، بالرغم من أنه لا يمر بأفضل أحواله على مستوى الدوري الإنجليزي، إلا أنه لا يزال ينافس بقوة على صدارة الترتيب.

صحيح أن لمانشستر سيتي مشاكله على مستوى الدفاع والهجوم، إلا أن مساوئ وأزمات ومشاكل برشلونة أكبر بكثير في كافة الخطوط.

لا توجد مقارنة من الأساس بين جودة العناصر هنا وهناك، فالفريق الكتالوني الذي يعاني أمام خيتافي وسيلتا فيغو ومايوركا، لا يمكن أن نتوقع الكثير منه أمام أبطال الثلاثية التاريخية.

باريس سان جيرمان

قبل سنوات لو كان باريس سان جيرمان هو من ظهر أمام برشلونة في قرعة دوري أبطال أوروبا كنت ستجد جماهير النادي الكتالوني لتضحك ولهم حق، فكل المواجهات مهما كانت صعوبتها تنتهي في غالبية الأوقات لصالح فريقهم، وحتى عندما تأخروا برباعية نظيفة في الذهاب في 2017 صنعوا الريمونتادا التاريخية الخاصة بهم والتي يتم اعتبارها الأصعب في تاريخ البطولة.

لكن الوضع الآن يختلف تمامًا، فالنادي العاصمي تغير على مستوى الجودة والشخصية، وكذلك الحال بالنسبة للفريق الكتالوني، الذي فقد ميسي ونيمار وسواريز قادة الريمونتادا الأخيرة.

وجود مبابي في باريس سان جيرمان يعطي النادي الفرنسي أفضلية واضحة في المواجهة لو حدثت، كما كان الحال قبل ثلاثة أعوام في دور الـ 16 عندما سجل النجم الشاب هاتريك في "كامب نو".

الخلاصة

لن تكون تلك الفرق فقط هي التي يخشاها برشلونة، ففرق مثل إنتر وآرسنال يقدمان مواسم رائعة مؤخرًا، ولا يمكن أن يكونا خصمين سهلين لبرشلونة كما كان الحال في الماضي.

فريق آخر مثل أتلتيكو مدريد لا يجب استبعاده من الحسبة حتى وإن كان قد تأخر أمام إنتر في الذهاب.

ربنا يكون الخيار الوحيد المريح لجماهير برشلونة في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا هو مواجهة الفائز من مباراة بروسيا دورتموند وبي إس في آيندهوفن، وحتى وقتها لا يجب على جماهير النادي الكتالوني أن تأمن غدر عناصر فريقها.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com