آرني سلوت
آرني سلوتسكاي سبورتس

آرني سلوت يحسمها: سأتولى تدريب ليفربول الموسم المقبل

أكد آرني سلوت، مدرب فينوورد، اليوم الجمعة، أنه سيتولى تدريب ليفربول المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم الموسم المقبل، بعد رحيل يورغن كلوب، نهاية الموسم الحالي.

سلوت مدد عقده مع فينوورد في نهاية الموسم الماضي حتى 2026، وذكرت تقارير إعلامية أن ليفربول بحاجة إلى دفع مبلغ لم يكشف عنه للنادي الهولندي مقابل الحصول على خدمات المدرب الهولندي

ونقلت شبكة (ESPN) عن سلوت قوله في مؤتمر صحفي: "أستطيع أن أؤكد أنني سأصبح مدربا لليفربول الموسم المقبل".

ولم يؤكد ليفربول رسميا حتى الآن اسم خليفة كلوب.

وسيرحل المدرب الألماني بعد المباراة الأخيرة للنادي هذا الموسم ضد ولفرهامبتون واندرارز، يوم الأحد.

وأضاف سلوت: "حتى الآن، لم أكن أعتقد أنه سيكون آخر تحضير لي قبل مباراتي الأخيرة، لكن هكذا تسير الأمور.. لهذا السبب تأخرت قليلا الآن (عن المؤتمر الصحفي)، لأنني أردت أن أقول وداعا لبعض الأشخاص وتخصيص بعض الوقت لهم، أكثر من مجرد المصافحة".

وتابع: "من الجميل جدا أن أشعر أن الناس يعتقدون حقا أنه من المؤسف أن أرحل".

وأكد فينوورد رحيل سلوت، ونشر مقطع فيديو على منصة "إكس" قال فيه: "فترة آرني سلوت تقترب من نهايتها. دعونا نستمتع باللحظات الأخيرة".

وتولى سلوت تدريب النادي الهولندي منذ 2021، وفاز بلقب الدوري الهولندي موسم 2022-2023 إلى جانب كأس هولندا هذا الموسم.

ووصل فينوورد أيضا إلى نهائي دوري المؤتمر الأوروبي في موسم سلوت الأول مع النادي.

وكان كلوب أعلن، في يناير/ كانون الثاني الماضي، أنه سيغادر ليفربول نهاية الموسم الجاري، رغم أن تكهنات ربطت تشابي ألونسو مدرب باير ليفركوزن وروبن أموريم مدرب سبورتنج لشبونة بالمنصب، لكن سلوت (45 عاما) حصل عليه.

وكان سلوت مدد عقده مع فينوورد في نهاية الموسم الماضي حتى 2026، وذكرت تقارير إعلامية أن ليفربول بحاجة إلى دفع مبلغ لم يكشف عنه للنادي الهولندي مقابل الحصول على خدمات المدرب الهولندي.

كرة قدم هجومية

وربطت تكهنات سلوت باحتمال تدريب توتنهام هوتسبير نهاية الموسم الماضي، قبل أن يمدد عقده مع فينوورد وجذب أسلوبه الهجومي ليفربول.

وفي موسمه الأول، قاد فينوورد إلى المركز الثالث، وفاز بلقب الدوري العام الماضي.

وهذا الموسم، حرمه أيندهوفن الرائع من تكرار الفوز باللقب.

واجتذب نجاح سلوت وكرة القدم الممتعة التي يقدمها اهتمام عدة أندية إنجليزية، بما في ذلك كريستال بالاس وليدز يونايتد، قبل أن يحاول توتنهام إغراءه بالانتقال إلى شمال لندن في نهاية الموسم الماضي.

لكنه قرر البقاء في فينوورد، وتمديد عقده، لكن نهج ليفربول أثبت أنه لا يقاوم، وسيتولى سلوت الآن مهمة خلافة كلوب المحبوب الذي انضم في عام 2015، وبنى إرثا على مدار ما يقرب من 500 مباراة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com