رودريغو
رودريغوGettyimages

رودريغو يضع ريال مدريد في مأزق

سيكون لدى ريال مدريد عدد كبير من الخيارات الموسم المقبل في الخط الهجومي.

قالت صحيفة "سبورت"، إن المهاجم البرازيلي رودريغو وضع ريال مدريد في "ورطة" بعد هدفيه على أتلتيك بلباو، أمس الأحد، في الدوري الإسباني.

وسجل رودريغو هدفين ليمنح ريال مدريد الفوز 2/0 والظفر بالنقاط الثلاث، ليبقى متقدما بثماني نقاط عن برشلونة الثاني.

وبات رودريغو ثالث هدافي ريال مدريد الموسم الحالي برصيد 13 هدفا، وقالت "سبورت"، إن المهاجم البرازيلي لا يحظى بنفس القدر من الثناء مثل مهاجمي ريال مدريد الآخرين، رغم أن أرقامه متشابهة.

ووفقا للصحيفة، فإن مستوى رودريغو الجيد يضع إدارة ريال مدريد والمدرب كارلو أنشيلوتي في مأزق.

وفي الموسم المقبل "سيعاني" ريال مدريد من العدد الزائد " في مراكز الهجوم مع وصول البرازيلي إندريك، والوصول المرجح للنجم الفرنسي كيليان مبابي.

إلى جانب ذلك يملك ريال مدريد فينيسيوس جونيور، ورودريغو، وجود بيلينغهام، وخوسيلو، وإبراهيم دياز، وأردا غولرز.

رودريغو ثالث هدافي ريال مدريد الموسم الحالي برصيد 13 هدفا.

وذكرت "سبورت" أن قضية غولر تبدو واضحة، فمع الدقائق القليلة التي يلعبها الموسم الحالي من المرجح أن يغادر على سبيل الإعارة.

ويرتبط غولر بالانتقال إلى ميلان وهو الفريق الذي كان مهتمًا بالفعل بالتركي عندما كان مع فنربخشه.

وحول هذا الوضع فال رودريغو بعد الهدفين على أتلتيك بلباو: "هناك الكثير منا، أعتقد أن مبابي قريب، العام المقبل يمثل مشكلة جيدة للمدرب، لكنني هادئ".

وأوضحت الصحيفة أن وصول مهاجمين جديدين سيجبر جود بيلينغهام على العودة إلى مركزه في خط الوسط.

وبرز اللاعب الإنجليزي الشاب الموسم الحالي في دوره التهديفي، مستفيدًا من حقيقة أن ريال مدريد ليس لديه قلب هجوم أساسي.

وسجل الدولي الإنجليزي 20 هدفا الموسم الحالي، وهو على بعد أربعة أهداف فقط من معادلة ما سجله مع بروسيا دورتموند.

وسجل بيلينغهام 24 هدفا في 132 مباراة مع بروسيا دورتموند، مقابل 20 هدفا في 31 مباراة مع ريال مدريد.

أخبار ذات صلة
موقف ريال مدريد من إعارة إندريك

وبحسب الصحيفة ذاتها فإنه يبدو من الواضح أن بيلينغهام لن يتمتع بعد الآن بقدر كبير من الحرية في خط الهجوم.

وإذا قرر أنشيلوتي مواصلة الرهان على التشكيل الحالي، فسيتعين على بيلينغهام اللعب في الخلف، وهو الأمر الذي من شأنه أن يؤثر على عدد الدقائق التي سيلعبها توني كروس، أو فيدي فالفيردي، أو إدواردو كامافينغا، أو أوريلين تشواميني.

في المقابل، إذا قرر المدرب الإيطالي اللعب بخطة 4/2/3/1، فمن الممكن أن يلعب بيلينغهام كلاعب خط وسط، لكن ذلك سيجبر الميرنغي على اللعب بمحور مزدوج.

والمعضلة الأخرى التي سيواجهها أنشيلوتي الموسم المقبل هي موقف مبابي، الذي يلعب في أي مركز، لكن من الواضح أنه يفضل اللعب في مركز الجناح الأيسر.

لكن في ريال مدريد يفضل فينيسيوس جونيور اللعب في مركز الجناح الأيسر؛ لذلك يبدو أن كل شيء يشير إلى أن مبابي سيلعب في مركز المهاجم.

لذا؛ سيكون من المستحيل أن يلعب النجمان في مركزهما المفضل في نفس الوقت.

ومهما كان الأمر، سيكون لدى ريال مدريد عدد كبير من الخيارات الموسم المقبل في الخط الهجومي.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com