برشلونة
برشلونة

سيناريو مجنون يتوج برشلونة بالدوري الإسباني

صحيح أن الأمل أصبح ضئيلًا للغاية


صحيح أن الأمل أصبح ضئيلًا للغاية، لكنه لا يزال متواجدًا طالما لم يعُلن ريال مدريد بطلًا للدوري الإسباني؛ إذ من الممكن أن يحدث أي شيء في جدول ترتيب البطولة.

الاحتمالات ليست كبيرة، ولا حتى متوسطة بل ضئيلة للغاية، لذلك لو حدثت ستكون جنونية وغير متوقعة وربما فريدة من نوعها حتى.

كيف يمكن لبرشلونة أن يحقق الفوز بالدوري الإسباني؟ وما هو السيناريو الذي يسمح بذلك؟ هذا ما نحاول استعراضه فيما يأتي:

المباريات المتبقية لريال مدريد

أتم ريال مدريد لعب 32 مباراة كما هو حال بقية الفرق التي تلعب في الدوري الإسباني، حيث لا توجد مؤجلات على الإطلاق في جدول الترتيب.

يحتل الملكي المركز الأول بـ 81 نقطة وفارق 11 نقطة عن أقرب منافسيه برشلونة، الذي خسر مباراة قيمتها ست نقاط في صراع اللقب.

ريال مدريد سيلعب خارج ملعبه أمام ريال سوسييداد، ويذهب إلى ألمانيا لمواجهة بايرن ميونخ، ثم يعود ليلعب أمام قادش في مباراة على الأرجح سيلعبها بالصف الثاني؛ لأن بعدها بثلاثة أيام سيلعب الفريق أمام بايرن من جديد.

ثم بعد ذلك يخرج الملكي لملاقاة غرناطة وفياريال، وسيلعب في سانتياغو برنابيو أمام ديبورتيفو ألافيش، وريال بيتيس، لينتهي بعدها الدوري بشكل كامل.

أخبار ذات صلة
صورة جديدة تكشف سبب القرار الذي أغضب برشلونة

المباريات المتبقية لبرشلونة

وضع برشلونة مختلف تمامًا في الدوري الإسباني؛ إذ يفصل بين كل مباراة والأخرى له في البطولة أسبوع كامل، على عكس ريال مدريد الذي لا يزال ينتافس في دوري أبطال أوروبا. 

هامش الراحة أكبر للنادي الكتالوني وبالتبعية هامش فقدان النقاط أقل بحسبة منطقية، لكن هذا لا يعني بالضرورة فقدان ريال مدريد لنقاط أكثر من البلوجرانا.

برشلونة سيلعب في ملعبه أمام فالنسيا، وريال سوسييداد، ورايو فاييكانو، وخارج ملعبه أمام جيرونا، وألميريا وإشبيلية، في الجولة الأخيرة.

أخبار ذات صلة
برشلونة: في هذه الحالة سوف نطلب إعادة الكلاسيكو رسميًّا

كيف يتوج برشلونة بلقب الدوري؟!

أولًا وقبل أي شيء يجب على برشلونة ألا يفقد المزيد من النقاط في الطريق نحو الجولة الأخيرة من عمر البطولة، حتى يكون ثمة أمل له، فكل نقطة يفقدها الفريق الكتالوني تقرب ريال مدريد جولة من اللقب دون حتى أن يلعب.

ثانيًا سيتوجب على أربعة فرق من الستة التي ستلعب أمام ريال مدريد وهي بالترتيب: ريال سوسييداد، وقادش وغرناطة، وديبورتيفو ألافيش، وفياريال، وريال بيتيس، أن يحققوا الانتصار على الملكي.

هذا يعني خسارة ريال مدريد لأربعة لقاءات من أصل ستة، أو حتى التعادل في الستة لقاءات جميعها، وهي احتمالات ضئيلة حقًا، فالملكي خسر مباراة واحدة طوال الموسم الجاري، فكيف له أن يخسر أربعة من آخر ستة، كذلك تعادل في ست مباريات من أصل 32، فكيف سيقع في الفخ نفسه ست مرات متتالية في الوقت الأهم من الموسم.

الخلاصة

لو وقع أي سيناريو من تلك المطروحة في الأعلى، سيكون الأمر جنونيا حقًا، ذلك على الأرجح لن يحدث ولو حدث فبرشلونة سيفقد المزيد من النقاط فيما تبقى من الموسم، نظرًا لطبيعة مبارياته الأصعب أمام أمثال فالنسيا، وإشبيلية، وجيرونا.

في النهاية كان يمكن لبرشلونة أن يحقق الفوز بلقب الدوري الإسباني فقط عن طريق الفوز بكلاسيكو الذهاب والإياب دون تغيير أي نتيجة أخرى في البطولة، فلو كان ذلك قد حدث لكان رصيد برشلونة الآن 76 نقطة مقابل 75 للملكي، لكن الفريق الكتالوني فرط في التقدم ثلاث مرات: مرة في الذهاب في مباراة كان يتفوق فيها طوال أكثر من 70 دقيقة، ومرة أخرى في الإياب، وقبل أقل من 20 دقيقة على النهاية.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com