دياز خلال توجيه رسالته "الحرية لأبي"
دياز خلال توجيه رسالته "الحرية لأبي"رويترز

لويس دياز ينقذ ليفربول من الخسارة ويطالب بحرية والده (فيديو)

سجل الكولومبي لويس دياز لاعب ليفربول هدفًا قاتلاً لليفربول في شباك لوتون تاون، في مباراة الفريقين بالدوري الإنجليزي.

فور إحراز الهدف أزاح دياز قميصه الذي يلبسه وظهر بقميص آخر مكتوب عليه "الحرية لأبي".

وعاد الكولومبي لويس دياز لاعب ليفربول إلى مقاعد البدلاء في مباراة لوتون تاون بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، اليوم الأحد، بينما ينتظر إطلاق سراح والده المختطف من قبل مسلحين.

وأحرز دياز هدفًا برأسية مذهلة في الدقيقة 95 ليخطف هدف التعادل لليفربول، بعد أن كان فريقه متأخرًا بهدف نظيف.

وفور إحراز الهدف أزاح دياز قميصه الذي يلبسه وظهر بقميص آخر مكتوب عليه "الحرية لأبي".

وتعادل ليفربول أمام لوتون تاون 1/1 بفضل هدف لويس دياز.

ورغم دفاعه معظم فترات المباراة، تقدم لوتون بشكل مفاجئ عندما تقدم روس باركلي للأمام في الدقيقة 80 ليمرر الكرة إلى عيسى كابوري الذي مررها إلى تاهيث تشونج ليسدد في مرمى أليسون حارس ليفربول.

وأدى ذلك إلى حالة من النشوة في استاد كينيلورث رود الصاخب والذي تبلغ سعته أكثر من 11 ألف متفرج فقط وحيث تمكن لوتون من حصد نقطة واحدة فقط سابقًا هذا الموسم.

لكن بعد ذلك تقدم دياز، الذي شارك في الشوط الثاني، ليحوّل تمريرة عرضية من هارفي إليوت إلى الشباك في الوقت المحتسب بدل الضائع ثم كشف عن قميص داخلي كتب عليه "الحرية لوالدي". وقال متمردو جيش التحرير الوطني، يوم الخميس الماضي، إنهم سيطلقون سراح والده.

ويحتل ليفربول المركز الثالث برصيد 24 نقطة بفارق 3 نقاط خلف مانشستر سيتي المتصدر.

وابتعد لوتون بفارق قليل عن منطقة الهبوط ليحتل المركز الـ 17 بست نقاط بفارق نقطتين عن ذيل الترتيب.

يذكر أن مشجعي ليفربول صفقوا بحرارة قبل المباراة لدياز أثناء قيامه بالإحماء في ملعب كينيلورث رود قبل انطلاق المباراة.

وغاب اللاعب، البالغ من العمر 26 عامًا، عن مباراة الجولة الماضية ضد نوتنغهام فورست بعد أن خطف مسلحون والدته سيلينيس مارولاندا، ووالده لويس مانويل دياز، في شمال كولومبيا، وتم إطلاق سراح والدته بعد ساعات.

وقال متمردو جيش التحرير الوطني، يوم الخميس الماضي، إنهم سيطلقون سراح والده.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com