جمال بلماضي
جمال بلماضيحساب منتخب الجزائر الرسمي على فيسبوك

بلماضي قبل مواجهة أنجولا: هدفي إسعاد الجزائريين

تلعب الجزائر في المجموعة الرابعة

أكد جمال بلماضي، مدرب منتخب الجزائر، ضرورة تحقيق الفوز في المباراة الأولى أمام أنجولا في كأس الأمم الأفريقية، غدا الإثنين، مشيرًا إلى أنه يرغب في إسعاد الجماهير مجددا بعد النتائج السلبية في النسخة الأخيرة.

وتلعب الجزائر في المجموعة الرابعة مع بوركينا فاسو وموريتانيا وأنجولا.

وودع منتخب الجزائر منافسات كأس أمم أفريقيا الأخيرة من الدور الأول بعدما تذيل مجموعته التي ضمت كوت ديفوار وغينيا الاستوائية وسيراليون، كما فشل في التأهل لمنافسات كأس العالم الأخيرة في قطر.

وقال بلماضي لموقع الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف": "البداية الجيدة مهمة في البطولة، من الضروري أن نبدأ بشكل مثالي، يجب أن نحصل على النقاط الثلاث ضد أنجولا".

وأضاف: "نحترم أنجولا، إذا قمنا بتحليل آخر ثلاث مباريات لهم فهم لا يستقبلون الكثير من الأهداف ويدافعون بشكل جيد جدا، إنه فريق صعب، علينا الفوز في المباراة الأولى ثم التفكير في المباراة التالية، إنها معركة بعد معركة."

وعن اعتبار الجزائر مرشحة للفوز باللقب، أشار: "لا يمكن القول إننا مرشحون، يجب أن نكون متواضعين، ما نشعر به وما نتحدث عنه وما نقوله بيننا حول طموحاتنا قد يكون مختلفا".

وأردف: "هناك الكثير من المنتخبات القوية في البطولة، لا يمكن القول إننا المرشحون؛ لأننا خرجنا من الدور الأول في الكاميرون ولم نتأهل إلى نهائيات كأس العالم الأخيرة، التي كانت هدفنا الرئيسي منذ 2019، لقد بذلنا الكثير من الطاقة لتحقيق ذلك، التأهل لكأس العالم كان هدفنا الأول".

ويبحث بلماضي عن الفوز بلقبه الثاني مع الجزائر بعدما قاد بلاده للتتويج بنسخة 2019 في مصر على حساب السنغال.

وقال المدرب البالغ عمره 47 عاما: "أرغب في فعل شيء لبلدي، إذا شعرت بأنني لست الرجل الذي يمكنه أن يفعل شيئا لهذا المنتخب، ليس لدي ضمان بالطبع، سأقرر الرحيل بنفسي.

"إذا شعرت أنني لا أحظى بالثقة من بلدي والمنتخب والاتحاد سأغادر، لكن الأمر كان عكس ذلك، الكل طلب مني الاستمرار (بعد الخروج من الدور الأول في النسخة السابقة وعدم التأهل لكأس العالم)، وبذل قصارى جهدي وإدخال الفرحة إلى البلاد".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com