ديدييه ديشان
ديدييه ديشان

لماذا أبدى مدرب فرنسا قلقه قبل بطولة أوروبا؟

أعرب ديدييه ديشان مدرب منتخب فرنسا عن قلقه من أن يؤثر الموسم المزدحم على لاعبيه أثناء استعدادهم لخوض بطولة أوروبا لكرة القدم الشهر المقبل.

لعبت فرنسا آخر مبارياتها في مارس الماضي، عندما خسرت أمام ألمانيا وتغلبت على تشيلي وديا على أرضها.

وتلعب فرنسا، التي خاضت نهائي كأس العالم 2022، مباراتين وديتين أمام لوكسمبورج وكندا أوائل الشهر المقبل قبل بدء مشوارها في دور المجموعات بطولة أوروبا أمام النمسا يوم 17 يونيو حزيران.

وقال ديشان للصحفيين قبل بدء معسكر فرنسا: "لا يوجد شيء اسمه انعدام المخاطر، حتى مع شخص في أفضل مستوياته، لا يمكنك التأكد أبدا".

وأضاف: "لكن بصراحة، أنا لست ساحرا. لا يمكن تغيير أي شيء في الوقت المتاح (أمامي).. لكن إذا كان لدينا ثلاثة أسابيع للتحضير فإننا كنا سنقوم بأمور كانت ستغير الوضع. لكننا سنتأقلم ونكون متفائلين".

ولعبت فرنسا آخر مبارياتها في مارس الماضي، عندما خسرت أمام ألمانيا وتغلبت على تشيلي وديا على أرضها.

وواصل ديشان: "حللنا جميعا أن اللاعبين، في تجمع مارس، كانوا يعانون من إرهاق أكثر من المعتاد. وكان هذا مرتبطا بتوالي المباريات.. يمكن أن يكون هناك إرهاق جسدي وإرهاق نفسي.. وبغض النظر عن جميع الجوانب الأخرى، يمكن أن تكون الجاهزية عاملا حاسما".

أخبار ذات صلة
ديشان: لهذا السبب اخترت مبابي قائدًا لمنتخب فرنسا رغم صغر سنه

ورغم ذلك فإن هناك لاعبا واحد لا يشعر ديشان بالقلق عليه بالفعل وهو كيليان مبابي قائد فريقه، وقال: "كيليان كان دائما جزء من مشروع الفريق. من الواضح أن لديه مسؤوليات في ناديه، لكن لديه مسؤوليات أيضا هنا إن لم يكن أكثر. لن أعطيه المزيد من الاهتمام في هذا الصدد".

وأكد ديشان أن فرنسا تسعى للتأهل إلى أدوار خروج المغلوب بالفوز في أول جولتين بالمجموعة الرابعة أمام النمسا وهولندا لتقليل الضغط عن الفريق قبل المباراة الأخيرة في المجموعة أمام بولندا.

وقال: "أنا شخص إيجابي وتدفعني فكرة أن كل يوم يمر يقربنا من الاستجابة الإيجابية. سنقوم بكل شيء للتأكد من أن الأمور تسير بسلاسة قدر الإمكان".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com