فرحة عارمة للاعبي أمبولي بعد هدف وزنه من ذهب
فرحة عارمة للاعبي أمبولي بعد هدف وزنه من ذهبمتداولة

فرحة جنونية لنجم أمبولي الإيطالي بعد هدف تحقيق معجزة البقاء (فيديو)

سجل نيانغ هدفا في وقت قاتل عندما كان فريقه قد وضع قدما في الدرجة الثانية

حقق المهاجم السنغالي مباي نيانغ هدفا حاسما في الوقت القاتل من مباراة فريقه أمبولي، أمام روما، الأحد، ضمن الجولة 38 والأخيرة من الدوري الإيطالي الممتاز، ليقود الفريق إلى ضمان البقاء، بعد أن كان قبل لحظات من ذلك قد وضع قدما في الدرجة الثانية.

وبينما كانت المباراة التي استضاف فيها أمبولي (المركز 18 برصيد 33 نقطة) روما، تسير نحو التعادل (1 ـ 1) وهو ما يعني نزول الفريق للدرجة الثانية مقابل ضمان منافسه فروزينوني تفادي الهبوط، سجل نيانغ هدفا قاتلا وزنه من ذهب في الدقيقة 90 +3 ، ليمنح النادي البقاء بمعجزة حقيقية.

وأظهرت مقاطع فيديو من المباراة فرحة هستيرية في صفوف لاعبي أمبولي وطاقم دكة البدلاء والمسؤولين والجماهير بهدف نيانغ الذي اعتبره زملاؤه تاريخيا وراسخا في مسيرة النادي المتعثرة هذا الموسم.

وعقب المباراة التي انتهت بفوز أمبولي (2 ـ 1)، نزل فروزينوني إلى دوري الدرجة الثانية الإيطالي بعد خسارته 1-صفر على ملعبه أمام أودينيزي، ليتجمد رصيده عند 35 نقطة مقابل رفع أمبولي رصيده للنقطة 36.

وكان مباي نيانغ، مهاجم الميلان السابق قد انتقل في أواخر يناير الماضي إلى أمبولي ولعب 14 مباراة سجل خلالها 6 أهداف كان أغلاها هدفه الأحد في شباك روما والذي أنقذ أمبولي من نزول كان شبه مؤكد.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com