فريق الأخضر الليبي
فريق الأخضر الليبيمتداولة

حقيقة إعادة مباراة الهلال والأخضر في الدوري الليبي

كشفت تقارير إعلامية حقيقة ما تردد عن اتخاذ لجنة المسابقات التابعة لاتحاد الكرة الليبي قرارا بإعادة مباراة الهلال والأخضر، التي لم تقم نتيجة انسحاب فريق الأخضر من المباراة؛ بسبب الهاجس الأمني الذي صاحبها.

وكان من المقرر أن يلتقي فريقا الهلال والأخضر في مباراة مصيرية، لتحديد الفريق المتأهل إلى دور سداسي التتويج بالدوري الليبي، غير أن نادي الأخضر انسحب من المباراة بسبب الهاجس الأمني، لينزل لاعبو الهلال إلى الملعب وحدهم، فقرر طاقم التحكيم، الذي كان مكلفا بإدارة المباراة، إطلاق صافرته معلنا فوز الهلال بانسحاب الأخضر.

ووفقا لما ذكره الإعلامي الرياضي صلاح نجم، عبر حسابه على "فيسبوك"، فإن "كل ما يتم تداوله عن قرار إعادة المباراة في طرابلس عار من الصحة، حيث اجتمعت لجنة المسابقات وأبدى كل عضو رأيه منفرداً من دون إطلاع باقي الأعضاء على رأيه، وتم تسليمها لرئيس اللجنة (5 أعضاء + رئيس لجنة المسابقات)، وأعتقد أن القرار لن يتم الإعلان عنه خلال الأيام المقبلة".

وتسود حالة من الترقب انتظارا لقرار لجنة المسابقات بشأن المباراة، وما إذا كانت ستعاد أم لا، أو سيجرى اعتماد نتيجة اللقاء لمصلحة الهلال باعتبار الأخضر منسحبا، وكل هذه احتمالات ستبقى معلقة، انتظارا للقرار الرسمي الذي سيصدر من لجنة المسابقات بشأن المباراة.

وفي كل الأحوال، فإن القرار الذي سيصدر ستكون له تداعيات، فإذا ما جرى اعتبار الأخضر منسحبا واعتماد فوز الهلال، فإن الأخضر سيعترض على القرار، وإذا قررت اللجنة تحديد موعد جديد للقاء، فإن الهلال سيعترض، وسيطالب بحقه في اعتباره فائزا بالمباراة، وتأهله إلى دور سداسي التتويج.

وبعد انتهاء جولات المجموعة الأولى، ضمن فريق النصر الصدارة برصيد 38 نقطة، يليه الأهلي بنغازي برصيد 34 نقطة، ليبقى أمر البطاقة الثالثة معلقا، ولن يحسمه سوى قرار من لجنة المسابقات.

أما المجموعة الثانية، فقد تأهل إلى دور سداسي التتويج فرق الأهلي طرابلس، المتصدر، والمدينة، صاحب البطاقة الثانية، والسويحلي.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com