مباراة تونس وناميبيا ضمن تصفيات مونديال 2026
مباراة تونس وناميبيا ضمن تصفيات مونديال 2026

مصدر لـ"إرم نيوز": إقالة مدرب تونس بعد التعادل مع ناميبيا

قدم منتخب تونس بقيادة الوحيشي عرضين سيئين ضد غينيا الإستوئية وناميبيا

حسم المكتب المؤقت لتسيير الاتحاد التونسي لكرة القدم مصير الجهاز الفني للمنتخب الأول، بقيادة منتصر الوحيشي ومساعده أنيس البوسعيدي وذلك بعد مباراتي تصفيات كأس العالم 2026 أمام غينيا الإستوائية وناميبيا، وفق ما أكده لـ "إرم نيوز" مصدر مقرب جدا من الاتحاد.

وسقطت تونس، أمس الأحد، في فخ التعادل سلبا أمام مضيفتها ناميبيا لحساب الجولة الرابعة من المجموعة الثامنة لتصفيات كأس العالم 2026.

وفي ملعب جوهانسبورغ، بجنوب إفريقيا، قدم المنتخب التونسي أداء هو الأسوأ له خلال المباريات الأخيرة، حيث اكتفى بالدفاع أمام ناميبيا ليحصل على نقطة التعادل التي أبقته في صدارة المجموعة فيما رفع منتخب ناميبيا رصيده إلى ثماني نقاط في المركز الثاني.

لكن صدارة المجموهة لم تمنع سيل الانتقادات الجارف على منتخب نسور قرطاج والجهاز الفني للمنتخب بقيادة منتصر الوحيشي الذي بدا في نظر أغلب المتابعين السبب الرئيسي في الظهور بوجه مخيب للآمال وفي موجة غضب عارمة في الشارع الرياضي للمطالبة بإقالته.

وتم تعيين منتصر الوحيشي، مدربا لمنتخب تونس الأول بشكل مؤقت في مارس الماضي خلفا لجلال القادري الذي تمت إقالته بعد النتائخ المحبطة لتونس في نهائيات أمم إفريقيا 2024 في كوت ديفوار مطلع العام الجاري.

وخاض الوحيشي 4 مباريات على رأس منتخب تونس، حيث كانت بدايته في مارس الماضي بمباراتين ضمن بطولة العاصمة الإدارية بمصر، مع منتخبات مصر وكرواتيا ونيوزيلندا، ثم أمام غينيا الإستوائية (1 ـ 0) الأربعاء الماضي، وضد ناميبيا (0ـ 0) أمس الأحد.

وقال مصدر مقرب من اتحاد كرة القدم، إن الوحيشي سيغادر المنتخب رسميا، بعد مواجهة ناميبيا، وسيتم التعاقد مع جهاز فني جديد باعتبار أن المجلس المؤقت لاتحاد الكرة سيغادر في شهر يوليو المقبل وسيتعهد المجلس الجديد المنتخب بالتعاقد مع مدرب أجنبي على الأرجح.

أخبار ذات صلة
تصفيات المونديال: منتخب تونس يحافظ على صدارة مجموعته بالتعادل مع ناميبيا

وبدوره قال منتصر الوحيشي عقب التعادل مع ناميبيا وبروز أصوات غاضبة على التراجع الكبير في أداء نسور قرطاج إن "الإصابات الأخيرة المفاجئة التي فرضت غياب كل من عيسى العيدوني وسيف الجزيري وسيف الله اللطيف ألقت بظلالها على جاهزية خط الهجوم وحدت من أداء المنتخب" وفق قوله.

وأكد الوحيشي في تصريحات صحفية بعد المباراة: "من الواضح أننا لم نأخذ الوقت الكافي لنحسن أداء هذه المجموعة، هذا المنتخب ضحية ضيق الوقت المخصص للتحضيرات فضلا عن المفاجآت الأخيرة بإصابة بعض اللاعبين، عموما سأغادر ولكن أنا على يقين من أن هذا المنتخب سيتأهل للمونديال."

ويحتل منتخب تونس صدارة المجموعة الثامنة برصيد 10 نقاط من 3 انتصارات وتعادل ويخوض المواجهة المقبلة في التصفيات أمام منتخب ليبيريا في مارس 2025.

وتشارك قارة أفريقيا بتسعة منتخبات على الأقل في نسخة مونديال 2026 في كندا والمكسيك والولايات المتحدة إلى جانب المنافسة على مشاركة منتخب عاشر من خلال ملحق التصفيات.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com