إيدن ترزيتش
إيدن ترزيتشرويترز

إدين تيرزيتش.. من المدرجات إلى قيادة دورتموند لنهائي دوري أبطال أوروبا

سلطت صحيفة "آس" الضوء على مسيرة إيدن ترزيتش، مدرب بروسيا دورتموند، الذي قاد فريقه لنهائي دوري أبطال أوروبا بالفوز على باريس سان جيرمان، مساء الثلاثاء.

وأظهر دورتموند رباطة جأش كبيرة ليبلغ نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة والأولى منذ 2013 بعد أن قاد ماتس هوملز فريقه للفوز 1-صفر إيابا.

وتوجه ترزيتش إلى جماهير دورتموند عقب المباراة ليقدم لها الشكر بعد أن فشل الموسم الماضي في الفوز بلقب الدوري الألماني بعد تعثره في اليوم الأخير.

وسيلتقي دورتموند في النهائي مع الفائز من مواجهة ريال مدريد البطل 14 مرة وبايرن ميونخ.

ووفقًا للصحيفة، فإن إدين تيرزيتش ولد عام 1982 في مدينة ميندين الألمانية، لعائلة من أصول يوغوسلافية هاجرت بسبب حرب البلقان، ونشأ مشجعاً لبروسيا دورتموند منذ صغره، حيث حضر أول مباراة له في الملعب وهو في سن التاسعة.

ولم يحقق تيرزيتش نجاحاً كبيراً كلاعب، حيث لم يتجاوز دوري الدرجة الرابعة الألمانية، لكنه شغفه بكرة القدم دفعه إلى عالم التدريب، وفي عام 2021، وفي سن 38 عاماً فقط، تولى منصب المدير الفني المؤقت لدورتموند خلفاً للوسيان فافر.

وأثبت تيرزيتش جدارته سريعاً، وقاد الفريق إلى نهائي دوري أبطال أوروبا 2024، بعد رحلة مميزة شهدت تصدره لمجموعة الموت، وإقصاء فرق قوية مثل أيندهوفن وأتلتيكو مدريد وباريس سان جيرمان.

يُعدُّ وصول تيرزيتش إلى نهائي دوري أبطال أوروبا إنجازاً تاريخياً، خاصةً بالنظر إلى التحديات التي واجهها، مثل رحيل لاعبين مهمين مثل غادون سانشو وإرلينغ هالاند، والمستوى غير المستقر للفريق في الدوري الألماني.

يُجسّد تيرزيتش شغف جماهير دورتموند، فهو مشجع مخلص منذ صغره، ونجح في نقل هذا الشغف إلى لاعبيه، ما أسهم في تحقيقهم لمجموعة من الإنجازات الرائعة.

أخبار ذات صلة
دورتموند يهزم سان جيرمان في باريس ويتأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا

المسيرة التدريبية

وبدأ تيرزيتش مسيرته المهنية ككشاف في دورتموند تحت قيادة يورغن كلوب، وعمل مساعداً لهانز فولف في فريق تحت 17 و19 سنة وفريق الشباب، كما درب فريق تحت 16 سنة، قبل أن يصبح الذراع اليمنى لسلافن بيليتش في بشكتاش ووست هام، وعاد إلى بروسيا دورتموند في عام 2018 ليعمل كمساعد لعدة مدربين.

وفي عام 2021، خلال فترة توليه منصب المدير الفني المؤقت، قاد دورتموند للفوز بلقب كأس ألمانيا، مع تألق إرلينغ هالاند.

ونال تيرزيتش ثناءً كبيراً من لاعبيه على قدرته على قيادة الفريق، ووصفه هانيس وولف، مدربه السابق، بأنه "شخص يتمتع بجاذبية وكاريزما وخطاب جيد وحس دعابة رائع".

وبعد رحيل المدرب ماركو روز في نهاية الموسم الماضي، عاد تيرزيتش لتولي منصب المدير الفني لدورتموند، وطبّق أسلوب اللعب الهجومي المكثف المستوحى من أسلوب يورغن كلوب، ما قاد الفريق إلى المنافسة بقوة على لقب الدوري الألماني في موسم 2023.

وكشفت الصحيفة عن صورة شهيرة للمدرب تيرزيتش وهو يتواجد في المدرجات، وعلقت: "في عام 2012، تواجد إدين كمشجع بين جماهير دورتموند للاحتفال بلقب الدوري الألماني للموسم 2012-2013، وبعد 11 عامًا، حقق تيرزيتش إنجازًا تاريخيًّا كمدرب، حيث قادهم للتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للموسم 2023-2024".

واختتم التقرير: "يُجسّد هذا الإنجاز مسيرة تيرزيتش الملهمة وشغفه الكبير تجاه بروسيا دورتموند، حيث تحول من مشجع متحمس إلى قائد ناجح للفريق".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com