لامبارد
لامبارد

رغم المخاطرة بهزيمة تشيلسي للمباراة السابعة تواليًا.. لامبارد "لا يشعر بالألم"

تشيلسي يتقدم بمركز واحد على بورنموث

قال فرانك لامبارد أسطورة تشيلسي إنه "لا يتألم" رغم سلسلة من 6 هزائم في 6 مباريات في كافة المسابقات منذ أن تولّى مسؤولية تدريب الفريق المنافس بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم مؤقتًا الشهر الماضي.

الأداء والنتائج هذا الموسم لن يقودنا إلى دوري أبطال أوروبا، ولن يضعنا ذلك ربما في المراكز الثمانية الأولى أو أي شيء آخر.
لامبارد مدرب تشيلسي

وسيقود الهداف التاريخي للنادي اللندني فريقه أمام بورنموث المتألق، غدًا السبت، مع إمكانية تراجعه في ترتيب الدوري أكثر من مركزه 12 حاليًا.

وقال لامبارد للصحفيين، اليوم الجمعة، إنه واللاعبين مهتمون، لكن الوضع يجب أن يُنظر إليه في سياق العقود الزمنية الأخيرة.

وأضاف: "أنا لا أتألم، وكنت جزءًا من هذا النادي خلال فترة نجاح كبيرة، لذلك عندما ترى مثل هذه التقلبات في اللعبة، يمكن لأي رياضة أن تمنحك لحظات من الحظ العثر، وأعتقد أننا في تشيلسي كنا محظوظين للغاية لمدة 20 عامًا".

وأضاف: "ليس الأمر بالنسبة لي شخصيًا أن أجلس وأشعر بالأذى كثيرًا أكثر ما هو الإجراء الذي يخرجك من هذا الوضع".

وتابع: "الأداء والنتائج هذا الموسم لن تقودنا إلى دوري أبطال أوروبا، ولن يضعنا ذلك ربما في المراكز الثمانية الأولى أو أي شيء آخر، لكنه سيكون مثل الخطوة الأولى الصغيرة".

وواصل: "بالطبع ربما لا يرغب كل المشجعين بسماع ذلك، لكن هذه هي الحقيقة".

أخبار ذات صلة
لامبارد بعد استمرار هزائم تشيلسي: لا توجد حلول سريعة

ويتقدم تشيلسي بمركز واحد على بورنموث ولم يفز منذ انتصاره على أرض ليستر سيتي المهدد بالهبوط، في 11 مارس/ أذار الماضي.

وسجل الفريق هدفين فقط في آخر 8 مباريات في كافة المسابقات، واستقبل 14 هدفًا، وستعادل الهزيمة السابعة على التوالي رقمًا قياسيًا للنادي.

وقال لامبارد، رابع مدرب لتشيلسي في موسم مضطرب، إنه قد يبدو أنه قد يكون هناك القليل للعب من أجله مع بقاء النادي على بُعد 9 نقاط من منطقة الهبوط قبل 5 مباريات على نهاية الموسم، لكن يتعين على اللاعبين إظهار "قدر كبير من الفخر".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com