فينيسيوس جونيور
فينيسيوس جونيور

فينيسيوس يعلق على حبس 3 مشجعين لفالنسيا في قضية إهانته

علق البرازيلي فينيسيوس جونيور لاعب نادي ريال مدريد الإسباني، على حكم قضائي حصل عليه ضد مشجعين لنادي فالنسيا وجهوا له إهانات عنصرية.

هذه هي الإدانة الأولى من نوعها، التي تصدرها المحاكم الجنائية والهيئات القضائية في مثل هذه الأفعال
من بيان ريال مدريد

وتم الحكم على 3 مشجعين بالسجن 8 أشهر، وحرمانهم من دخول الملاعب لمدة عامين، بسبب توجيه إهانات عنصرية للبرازيلي فينيسيوس جونيور، نجم ريال مدريد على ملعب ميستايا.

وقال فينيسيوس في بيان على صفحته الرسمية بمنصة "إكس": "طلب مني الكثيرون أن أتجاهل الأمر، وقال كثيرون آخرون إن معركتي كانت بلا جدوى وإنه يجب علي لعب كرة القدم فقط".

وأضاف: "ولكن، كما قلت دائمًا، أنا لست ضحية للعنصرية، بل أنا معذب للعنصريين. هذه الإدانة الجنائية الأولى في تاريخ إسبانيا ليست لي فقط، إنها لجميع السود".

وأضاف: "نرجو أن يخاف العنصريون الآخرون ويخجلون ويختبئون في الظل. شكرًا لرابطة الدوري الإسباني وريال مدريد على المساعدة في تحقيق هذه القناعة التاريخية. المزيد في المستقبل".

كما قال ريال مدريد في بيان رسمي إنه "سيواصل العمل للقضاء على أي سلوك عنصري".

وأضاف: "هذه الإدانة الأولى من نوعها، التي تصدرها المحاكم الجنائية والهيئات القضائية في مثل هذه الأفعال".

كما قال النادي الإسباني إنه سيواصل العمل على حماية قيمه، والقضاء على أي سلوك عنصري في عالم كرة القدم والرياضة.

وأدت اعتذارات المتهمين الثلاثة الموجهة إلى فينيسيوس وريال مدريد، وبقية الأشخاص الذين شعروا بالتشهير والإهانة، إلى تخفيف العقوبة.

ونتيجة لذلك؛ تم تخفيض الحكم الأولي بالسجن لمدة 12 شهرا، إلى 8 أشهر فقط، كما تم تخفيض عقوبة المنع من دخول الملاعب، التي تقام فيها مباريات الدوري الإسباني والاتحاد الإسباني، من ثلاث سنوات إلى سنتين.

ولقي "فيني" مساندة ودعمًا من عشرات اللاعبين والأندية والمنظمات المكافحة لظاهرة العنصرية، كما وجد مساندة من مدربه في ريال مدريد الإيطالي كارلو أنشيلوتي.

أخبار ذات صلة
فينيسيوس يظهر بـ"لوك" جديد في تدريبات البرازيل (صور)

تفاصيل الأزمة

خلال المباراة التي فاز فيها فالنسيا على الريال (1 ـ 0) في الـ21 من مايو 2023، تعرَّض فينيسيوس جونيور إلى هتافات وإهانات عنصرية من قبل 3 مشجعين لفالنسيا كانوا على مدرجات ملعب ميستايا.

وتوقفت المباراة لبضع دقائق، حيث حدد اللاعب أحد المتهمين الذي أوقفته الشرطة، وبعد شكوى قدمتها رابطة الدوري الإسباني في تلك الليلة، تم تحديد هوية اثنين آخرين عبر الكاميرات الداخلية لنادي فالنسيا.

وبحسب رابطة الدوري الإسباني، تم التعرف على اثنين آخرين في اليوم ذاته بفضل الكاميرات الداخلية في ملعب فالنسيا.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com