جانب من الاحتجاجات
جانب من الاحتجاجات(أ ف ب)

احتجاجات المزارعين تغلق الشوارع في جميع أنحاء إسبانيا

أدت احتجاجات المزارعين في إسبانيا، الثلاثاء، إلى إغلاق الطرق في جميع أنحاء إسبانيا، ما أثر على الإمدادات اللوجستية، وفقا لصحيفة "20 مينتوس" الإسبانية.

وبحسب الصحيفة، خرج المزارعون إلى الطرق في معظم أنحاء إسبانيا للتنديد بالصعوبات التي يمر بها القطاع، "الذي اختنق بسبب البيروقراطية الأوروبية وزيادة تكاليف الإنتاج بسبب الجفاف والحرب في أوكرانيا".

وذكرت أن "الاحتجاجات التي تم تنظيم معظمها عبر شبكات التواصل الاجتماعي ودون دعوة رسمية، منعت الوصول إلى مراكز التوزيع مثل ميناء ملقة، حيث توزعت الجرارات في جميع أنحاء الجغرافيا الإسبانية في أكبر تعبئة زراعية حتى الآن".

وأضافت الصحيفة، أن "الاحتجاجات منعت الوصول إلى مركز ميركاراجوزا اللوجستي في سرقسطة عند الفجر، ما أثر على بعض التجار الذين حوصروا بين الجرارات والشاحنات المتوقفة".

وشكلت المسيرات البطيئة للجرارات أزمات خانقة في كتالونيا، الأمر الذي أدى إلى انقطاع حركة المرور على الطريق السريع "AP-7" وعلى الحدود مع أندورا لأكثر من 7 ساعات، ولا تزال الاحتجاجات بعيدة كل البعد عن التوقف.

أخبار ذات صلة
الحكومة الفرنسية تحاول احتواء غضب المزارعين

ولم تؤثر الاحتجاجات على حركة المرور على الطرق فحسب، بل أثرت أيضًا على نشاط المراكز اللوجستية في ملقة.

ومنع حوالي 200 جرار دخول وخروج البضائع في ميناء ملقة، ما أجبر الشرطة المحلية على إعادة توجيه حركة المرور والتوصية باستخدام وسائل النقل العام.

وأشارت الصحيفة، إلى أن المشاركين في الاحتجاجات طالبوا بتقديم مساعدات لتحسين القدرة التنافسية للقطاع.

وشددوا على "المعاملة بالمثل" عند استيراد السلع من دول خارج الاتحاد الأوروبي، فضلًا عن تبسيط إجراءات الوصول إلى فوائد السياسة الزراعية المشتركة "CAP".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com