إصابة 50 شرطيًّا في تظاهرات جورجيا وتوقيف عشرات المحتجين

إصابة 50 شرطيًّا في تظاهرات جورجيا وتوقيف عشرات المحتجين

واجهت السلطات الجورجية انتقادات دولية متزايدة بشأن ما يعتقد أنه تراجع عن إصلاحات ديمقراطية من بينها سجن الرئيس السابق ميخائيل ساكاشفيلي.

أوقفت الشرطة الجورجية 66 شخصًا خلال تظاهرات شهدتها تبيليسي الثلاثاء، احتجاجًا على قانون يثير جدلًا ويستهدف وسائل الإعلام والمنظمات غير الحكومية، على ما أعلنت سلطات هذا البلد الواقع في منطقة القوقاز، الأربعاء.

وجاءت التظاهرات في ساعة متأخرة الثلاثاء عقب مصادقة أولية للنواب الجورجيين على مشروع القانون الذي يذكر بتشريع روسي يستخدم لقمع المعارضة.

وقالت وكالة الداخلية الجورجية، في بيان، إن "عناصر تطبيق القانون اعتقلوا 66 شخصًا بموجب مواد.. تتعلق بأعمال شغب بسيطة وعصيان الطلبات القانونية لعناصر تطبيق القانون".

وأضاف البيان: "نتيجة لأعمال العنف المرتكبة من المواطنين المتجمعين، جُرح ما يصل إلى 50 من أفراد وزارة الشؤون الداخلية"، مشيرًا إلى أن عددًا من عناصر تطبيق القانون ما زالوا في المستشفى.

أخبار ذات صلة
جورجيا.. جندي سابق يقتل 5 أشخاص قبل أن ينتحر

وواجهت السلطات الجورجية انتقادات دولية متزايدة بشأن ما يعتقد أنه تراجع عن إصلاحات ديمقراطية من بينها سجن الرئيس السابق ميخائيل ساكاشفيلي.

وأدان مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل القانون، معتبرًا في بيان الثلاثاء أنه "يتناقض" مع قيم الاتحاد الأوروبي وهدف إعادة الانضمام للكتلة الأوروبية

واعتبرت السفارة الأمريكية في جورجيا التشريع "مستلهمًا من الكرملين" وقالت إنه يناقض رغبة جورجيا بالانضمام للاتحاد الأوروبي.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com