لويد أوستن في كلمته خلال حوار شانغريلا
لويد أوستن في كلمته خلال حوار شانغريلاAFP

أوستن: منطقة آسيا والمحيط الهادئ "أولوية" لواشنطن

أكد وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن، اليوم السبت، بأن الولايات المتحدة لا يمكن "أن تكون آمنة إلا إذا كانت آسيا آمنة"، مبيناً أن منطقة آسيا والمحيط الهادئ تبقى "أولوية" لواشنطن.

وكان أوستن يتحدث غداة محادثات نادرة على هامش منتدى دفاعي في سنغافورة مع نظيره الصيني دونغ جون، وصفها متحدث باسم بكين بأنها "إيجابية".

ونقلت "فرانس برس"، قول أوستن خلال حوار شانغريلا، وهو منتدى دفاعي سنوي يستمر حتى الأحد وأضحى في السنوات الأخيرة مقياسًا لمستوى العلاقات الصينية الأمريكية، إنه "لا يمكن للولايات المتحدة أن تكون آمنة إلا إذا كانت آسيا آمنة، ولهذا السبب حافظت الولايات المتحدة منذ مدة طويلة على وجودها في هذه المنطقة".

وأضاف أنه على الرغم من الصراعات في أوروبا والشرق الأوسط، فإن منطقة المحيطين الهندي والهادئ "تبقى مسرح عمليات ذا أولوية لنا".

أخبار ذات صلة
التوترات في تايوان تدفع لعقد لقاء بين أوستن ونظيره الصيني

وتسعى الولايات المتحدة إلى تعزيز تحالفاتها وشراكاتها في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، خصوصا مع مانيلا، بينما تعمل على مواجهة نفوذ الصين وقوتها العسكرية المتنامية.

ويُعقد هذا المنتدى الذي يحضره الكثير من مسؤولي الدفاع من مختلف أنحاء العالم، بعد أسبوع على مناورات عسكرية كبيرة نفذتها الصين، وفرضت خلالها سفن حربية وطائرات مقاتلة صينية طوقًا حول تايوان التي تطالب بكين بالسيادة عليها.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com