رويترز
من الانتخابات الرئاسية الإيرانية السابقةرويترز

قيادات إصلاحية تكشف لـ"إرم نيوز" خيارات التيار لحسم انتخابات الرئاسة الإيرانية

كشفت مصادر قيادية في التيار الإصلاحي بإيران، الأربعاء، عن خيارات التيار في الانتخابات الرئاسية المبكرة المقررة في 28 يونيو/حزيران الجاري.

ومع بدء مجلس صيانة الدستور، الثلاثاء، فحص مؤهلات المرشحين للانتخابات الرئاسية الـ14، بدأ الإصلاحيون يعقدون جلساتهم لحسم خياراتهم للدفع بمرشح أو مرشحين في هذه المنافسة.

وقالت المصادر، لـ"إرم نيوز"، إن "جبهة الإصلاح عقدت الليلة الماضية اجتماعاً حضره زعيم الإصلاحيين محمد خاتمي، بشأن الوصول لمرشح واحد أو أكثر في هذه الانتخابات الرئاسية المصيرية".

وأضافت المصادر أن "جبهة الإصلاح وضعت خياراتها بين 4 شخصيات بارزة، هم: إسحاق جهانغيري النائب الأول للرئيس السابق حسن روحاني، ومحمد شريعتمداري وزير العمل والشؤون الاجتماعية، وكذلك وزير الصناعة في حكومة روحاني، وعباس آخوندي وزير الطرق والتنمية الحضرية، والنائب مسعود بزشكيان زعيم حزب مردم سالاري الإصلاحي".

من السابق لأوانه الحكم على أجواء الانتخابات، ومن هو الثقل الأساسي في المنافسة
المتحدث باسم جبهة الإصلاح، جواد إمام

وتابعت المصادر: "بتقييم عام، من الواضح أن وزن ومكانة إسحاق جهانغيري أكبر بكثير من الخيارات الإصلاحية الأخرى، بالنظر إلى تاريخه وأدائه وخلفيته، إلى حد أنه يمكن اعتباره المرشح الأكثر قوة لجبهة الإصلاح".

متداولة
إسحاق جهانغيري ومسعود بزشكيان متداولة

وتتكون جبهة الإصلاح في إيران من 27 حزباً، واسمها الأصلي منظمة إجماع الإصلاحيين، وهي المجلس الأعلى للإصلاحيين الإيرانيين، الذي تشكل عام 2020 بعد حل المجلس التنسيقي لجبهة الإصلاحات، وفي العامين الأولين، ترأس هذه الجبهة بهزاد نبوي الذي حل محله السيدة آذر منصوري؛ المقربة من محمد خاتمي، اعتبارًا من يوليو 2022.

جهانغيري مرشح أقوى

من جهة أخرى، قال عضو المجلس المركزي لحزب كوادر البناء المنضوية في جبهة الإصلاح، محمد قوجاني، لـ"إرم نيوز"، إن "إسحاق جهانغيري هو المرشح الرئيس والأقوى لجبهة الإصلاح"، مضيفاً: "كما يحظى مسعود بزشكيان بدعم جزء من بعض القوى المنضوية في جبهة الإصلاح".

أخبار ذات صلة
خاتمي يعلن موقفه من المشاركة بانتخابات الرئاسة في إيران

وأكد قوجاني أن "أنظار جبهة الإصلاح متجهة نحو جهانغيري إذا تم تأييد أهليته من قبل مجلس صيانة الدستور، الذي يتولى دراسة السير الذاتية للمرشحين".

متداولة
عضو المجلس المركزي لحزب كوادر البناء محمد قوجانيمتداولة

وعند سؤاله فيما إذا كان خاتمي يدعم جهانغيري قال: "نعم، خاتمي وفق المعطيات الموجودة بين المرشحين فإنه يدعم جهانغيري".

وكان إسحاق جهانغيري الشخصية السياسية الوحيدة التي أعلنت عند ترشحها للانتخابات الرئاسية أنها "تمثل الإصلاحيين"، وقال: "أنا إصلاحي، لكني أفكر بشكل وطني".

وردا على سؤال بشأن "من هو منافسك في هذه الانتخابات"، قال: "علينا جميعا أن نحاول أن يفوز الشعب الإيراني في هذه الانتخابات، ظروف البلاد خاصة".

وردا على سؤال آخر حول دعم خاتمي، قال جهانغيري للصحفيين: "عليكم أن تسألوا السيد خاتمي".

وفي معرض جوابه على سؤال فيما إذا كان ترشحه هو الخيار الأخير لجبهة الإصلاح، قال جهانغيري: "أنت تعتقد أنني كذلك".

قريباً سنعلن عن مرشح جبهة الإصلاح

وفي سياق متصل، قال المتحدث باسم جبهة الإصلاح، جواد إمام، لـ"إرم نيوز"، "نحن ننتظر الموقف النهائي لمجلس صيانة الدستور بشأن المرشحين النهائيين".

أخبار ذات صلة
إيران.. كيف يحسم مجلس صيانة الدستور أهلية مرشحي الرئاسة؟

وأضاف: "لا يمكن التنبؤ بعملية الموافقة لأن سلوك مجلس صيانة الدستور لا يمكن التنبؤ به حتى الآن، ولكن إذا كان السلوك حسب الماضي فالمهمة واضحة، ولكن إذا تعلم المجلس من الماضي وعدم مشاركة الشعب فينبغي أن يظهر المزيد من المرونة".

متداولة
المتحدث باسم جبهة الإصلاح جواد إماممتداولة

وأكد أهمية الانتخابات التنافسية، وقال: "من السابق لأوانه الحكم على أجواء الانتخابات ومن هو الثقل الأساسي في المنافسة، ويجب أن نتحدث عن ذلك بعد انتهاء مجلس صيانة الدستور من تدقيق أهلية المرشحين".

وتابع إمام: "يجب أن نأخذ في الاعتبار أن فرص شخصيات إصلاحية لاجتياز مجلس صيانة الدستور منخفضة، رغم أننا نشاهد الآن وجود 13 إصلاحيا في طابور المرشحين ضمن مرشحي الانتخابات الرئاسية، من أبرزهم مصطفى كواكبيان، وعبد الناصر همتي، ومسعود بزشكيان، ومحمود صادقي، ومحمد شريعتمداري، وإسحاق جهانغيري، وعباس أخوندي".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com