شولتس: أعتزم "معاودة التواصل" مع بوتين "في الوقت المناسب"

شولتس: أعتزم "معاودة التواصل" مع بوتين "في الوقت المناسب"

أعلن المستشار الألماني، أولاف شولتس، اليوم الجمعة، أنه على استعداد لـ"معاودة التواصل" مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "في الوقت المناسب"، في ظل انقطاع العلاقات بينهما منذ تشرين الأول/ديسمبر، في ظل الغزو الروسي لأوكرانيا.

وقال شولتس في مقابلة نشرتها صحيفة "كولنر شتاد أنتسايغر"، الجمعة "تعود مكالمتي الهاتفية الأخيرة (معه) إلى وقت طويل، لكنني أعتزم معاودة التحادث مع بوتين في الوقت المناسب".

وفي ما يتعلق بحل النزاع، رأى شولتس أنه "يجب أن تفهم روسيا أن الحرب لا يمكن أن تنتهي بنوع من السلام البارد الذي من شأنه تحويل خط المواجهة الحالي إلى حدود جديدة بين روسيا وأوكرانيا، فذلك لن يؤدي إلا إلى إضفاء الشرعية على حملة بوتين الإجرامية".

وأضاف "على العكس، يجب تحقيق سلام عادل وذلك عبر انسحاب القوات الروسية" من أوكرانيا، بعد بدء الغزو في شباط/فبراير 2022.

لكنّ شولتس رفض القول ما إذا كان هذا الانسحاب يجب أن يشمل أيضًا شبه جزيرة القرم المحتلة منذ العام 2014. ورأى المستشار الألماني أنه يعود لأوكرانيا أن تحدّد ما تريده.

وتحدّث شولتس وبوتين المرة الأخيرة في كانون الأول/ديسمبر 2022 لمدة ساعة عبر الهاتف.

وحضّ المستشار الألماني في ذلك الوقت مجددًا الرئيس الروسي على سحب قواته من أوكرانيا، في حين اتّهم فلاديمير بوتين الغرب بتنفيذ سياسات "مدمّرة".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com