الرئيس الأرجنتيني أثناء زيارته للحائط الغربي في القدس
الرئيس الأرجنتيني أثناء زيارته للحائط الغربي في القدسرويترز

رئيس الأرجنتين يعتزم نقل سفارة بلاده لدى إسرائيل إلى القدس

أعلن الرئيس الأرجنتيني خافيير ميلي، فور صوله إلى إسرائيل عن خطة لنقل سفارة بلاده لدى إسرائيل إلى القدس.

وقال ميلي لوزير الخارجية الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، الذي استقبله على مدرج مطار بن غوريون قرب تل أبيب: "خطتي هي نقل السفارة إلى القدس الغربية".

ولقي إعلان الرئيس الأرجنتيني ترحيبًا من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي قال مكتبه إنه "يرحب ترحيبًا حارًا بهذه الخطوة".

وأضاف بيان مكتب نتنياهو: "بعد انتخابه، تحدث رئيس الوزراء لميلي حول هذا الموضوع، ويرحب بحقيقة أن الرئيس أوفى بوعده".

ومن المقرر أن يلتقي ميلي بنتنياهو، الأربعاء.

من جانبه، أشاد وزير الأمن القومي الإسرائيلي اليميني المتطرف إيتمار بن غفير بقرار ميلي، وقال: "القدس هي عاصمتنا المنتصرة".

أما حركة حماس فنددت بإعلان الرئيس الأرجنتيني. وقالت الحركة في بيان إن الخطوة تمثل "تعديًا على حقوق شعبنا الفلسطيني في أرضه، ومخالفةً لقواعد القانون الدولي باعتبار القدس أرضًا فلسطينيةً محتلة".

وبعد وصوله، توجّه الرئيس الأرجنتيني إلى الحائط الغربي في القدس، ومن المفترض أن تشمل زيارته تجمعًا سكانيًا في جنوب إسرائيل، وسيلتقي عائلات الرهائن المحتجزين لدى حماس، منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر.

وكان الخبير الاقتصادي ميلي (53 عامًا) فاز في انتخابات بلاده، العام الماضي. ومعروف عنه خطبه المثيرة للجدل، ويصف نفسه بأنه "رأسمالي فوضوي" نشأ في عائلة كاثوليكية لكنه درس التوراة.

وبعد فوزه في الانتخابات، في تشرين الثاني/نوفمبر، قام بزيارة قبر أحد الحاخامات البارزين في نيويورك.

والجالية اليهودية في الأرجنتين إحدى أكبر الجاليات اليهودية في أمريكا اللاتينية، وتعدادها 250 ألفًا.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com