لقطة من الفيديو المتداول
لقطة من الفيديو المتداولمتداول

ما حقيقة الفيديو المتداول لحرق القنصلية الإسرائيلية في اسطنبول؟

انتشر خلال الساعات الأخيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بشكل واسع، مقطع فيديو، قيل إنه لمتظاهرين أتراك أحرقوا مقر القنصلية الإسرائيلية في مدينة اسطنبول التركية.

ويظهر المقطع المتداول تجمهر العشرات من المتظاهرين الأتراك الغاضبين أمام مقر القنصلية الإسرائيلية وسط صيحات بهتاف "الله أكبر" و"الموت لإسرائيل".

ونشر الصحفي الإسرائيلي موشي يائير المقطع معلقاً عليه بالقول: "عاجل الأتراك يحرقون القنصلية الإسرائيلية في إسطنبول".

تدوينة الصحفي الإسرائيلي مرفقة بالمقطع
تدوينة الصحفي الإسرائيلي مرفقة بالمقطع"إكس"

وبعد التدقيق والبحث تبين لـ "إرم نيوز" أن المقطع قديم، وكان من مظاهرة أمام سفارة إسرائيل في اسطنبول بالفعل ولكنه ليس حدثاً جديداً.

ويظهر من تاريخ نشر الفيديو الأصلي أنه يعود إلى 18 أكتوبر/تشرين الأول 2023، وليس بتاريخ اليوم الثلاثاء 28 مايو 2024 كما تم الترويج له.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com