مسؤول تركي يستبعد لقاء أردوغان وبشار الأسد قبل انتخابات الرئاسة

مسؤول تركي يستبعد لقاء أردوغان وبشار الأسد قبل انتخابات الرئاسة

استبعد عضو مجلس الأمن والسياسة الخارجية بالرئاسة التركية، تشاغري إرهان، عقد اجتماع بين الرئيس أردوغان ونظيره السوري بشار الأسد قبل الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في مايو المقبل.

وقال إرهان، في تصريح لوكالة ريا نوفوستي الروسية، اليوم الاثنين، إن لقاء الرئيسين التركي والسوري قبل الانتخابات الرئاسية في تركيا أمر "غير مرجح".

الجدول الزمني للرئيس تغير بالكامل بعد الزلازل "فهو يقضي ثلاثة أيام في الأسبوع في منطقة الكارثة
تشاغري إرهان

وأوضح المسؤول التركي أن "الرئيس أردوغان لا يعارض مثل هذا الاجتماع من حيث المبدأ، لكن الزلازل المدمرة غيرت كل شيء".

وأشار إلى أن الجدول الزمني للرئيس تغير بالكامل بعد الزلازل "فهو يقضي ثلاثة أيام في الأسبوع في منطقة الكارثة. ولم يتبق سوى أقل من 74 يومًا" على الانتخابات.

وأضاف: "لا أعتقد أنه سيكون من الممكن إيجاد وسيلة حتى لالتقاط صورة مع الأسد. ربما الاجتماع سيعقد بعد الانتخابات".

أخبار ذات صلة
أردوغان عن لقاء بشار الأسد: أمر ممكن

كان مسؤول في حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا كشف في يناير الماضي أن اللقاء بين الرئيسين أردوغان والأسد على جدول أعمال الرئيس التركي.

وحينذاك قال المتحدث باسم العدالة والتنمية، عمر جليك، إن تركيا تعتبر أن الوقت حان لمد الجسور بين البلدين، موضحًا أن "القضية التالية على جدول الأعمال ستكون إمكانية عقد اجتماع قمة (بين الرئيسين).

وقبلها في نوفمبر 2022 ، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن عقد لقاء مع نظيره السوري بشار الأسد أمر ممكن، بعد انقطاع العلاقات الدبلوماسية مع دمشق في أعقاب اندلاع النزاع قبل 11 عامًا.

وآنذاك قال أردوغان ردًّا على سؤال من أحد المراسلين في البرلمان عن ما إذا كان بإمكانه مقابلة الرئيس السوري: "هذا ممكن. لا مجال للنقمة في السياسة، في النهاية، يتم اتخاذ الخطوات في ظل أفضل الظروف".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com