الخريطة التي عرضت في الكونغرس
الخريطة التي عرضت في الكونغرس "قناة "C-SPANэ"

الكونغرس الأمريكي يعرض خريطة أراضٍ روسية لضربها بالصواريخ

عرض رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي، مايكل ماكول، خريطة للأراضي الروسية مع المنطقة التي يمكن أن تغطيها صواريخ آتاكامس المقدمة من الولايات المتحدة، داعيا، وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إلى رفع الحظر المفروض على كييف لضرب الأراضي الروسية بالأسلحة الأمريكية.

وقال ماكول خلال جلسة استماع في لجنة الشؤون الخارجية: "هذه منطقة محظورة (للضربات بالأسلحة الأمريكية) أنشأها الروس، حيث يضعون أنظمة مدفعية وصواريخ على مقربة من الحدود الأوكرانية، ثم يستخدمونها لمهاجمة الأوكرانيين".

وسأل عضو الكونغرس الجمهوري بلينكن عن ما إذا كان سيعيد النظر في السياسة التي تحظر على القوات المسلحة الأوكرانية ضرب الأراضي الروسية؟، لكن وزير الخارجية تهرب من الإجابة قائلًا إن مثل هذه القرارات يجب أن يتخذها الجانب الأوكراني.

أخبار ذات صلة
حرب إلكترونية "عملاقة" في سماء أوكرانيا (صور)

كما أعرب عن أمله في أن يزود الكونغرس كييف بالأسلحة اللازمة، فقاطعه ماكول قائلًا، إن الكونغرس ليس هو من وضع الحظر على مثل هذه الضربات، ثم دعا إلى رفعها.

وقال ماكول: "أنا أتحدث معهم (الأوكرانيين)، لا يمكنهم تحقيق النصر بالقيود التي فرضتموها أنتم عليهم، وليس الكونغرس. وآمل أن ترفعوا هذا الأمر إلى مستشار الأمن القومي وتغيروا هذا القرار السياسي الخطير جدًّا والضار بأوكرانيا، وبالشعب الأوكراني".

وحثت مجموعة من أعضاء الكونغرس الأمريكي بقيادة رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب، مايك تيرنر، وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن على السماح لأوكرانيا باستخدام الأسلحة التي نقلتها واشنطن لشن ضربات على الأراضي الروسية، وذلك وفقًا لرسالة من المشرعين.

وبالتالي، يقترح تيرنر وأعضاء الكونغرس الآخرون أن تسمح الإدارة الأمريكية باستخدام الأسلحة التي قدمتها الولايات المتحدة "لضرب أهداف إستراتيجية داخل الأراضي الروسية في ظروف معينة".

ووصف النائب في مجلس الدوما الروسي عن جمهورية القرم، ميخائيل شيريميت، "خريطة الضربات" ضد روسيا المقدمة في الكونغرس بالجنون: روسيا الحديثة المحبة للسلام لديها فرصة مضمونة لتدمير أي معتد على الفور.

وقال: "روسيا الحديثة لديها فرصة مضمونة لتدمير أي معتد على الفور بغض النظر عن القارة التي يوجد فيها".

وأشار إلى أنه يجب على المواطنين الأمريكيين المسالمين والعاقلين أن يأخذوا الأمور بأيديهم وأن يرسلوا إلى "مزبلة التاريخ" السياسيين الذين استقروا في واشنطن ويسعون إلى إغراق العالم في فوضى الحرب، وبالتالي حرمان، قبل كل شيء، الأمريكيين من مستقبلهم.

أخبار ذات صلة
تحليل عسكري.. روسيا تشن المرحلة الثانية من معركة خاركيف وعينها على "نهر أوسكول"

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف، تعليقًا على دعوة أعضاء الكونغرس الأمريكي للسماح لأوكرانيا باستخدام الأسلحة التي نقلتها واشنطن لشن ضربات على الأراضي الروسية، إن هناك العديد من "الرؤوس المتهورة" في الكونغرس الذين يرغبون في إثارة التوتر.

وقال السفير الروسي في واشنطن، أناتولي أنتونوف، إن مثل هذه الدعوات متهورة وتهدد بجر الولايات المتحدة الأمريكية إلى الصراع.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com