وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك خلال مؤتمر مع نظيرها العراقي فؤاد حسين  في بغداد أمس
وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك خلال مؤتمر مع نظيرها العراقي فؤاد حسين في بغداد أمس

إيران تدين تصريحات لوزيرة الخارجية الألمانية في بغداد

أدانت إيران، اليوم الأربعاء، تصريحات وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك، التي اتهمت فيها طهران بأنها "سبب عدم استقرار العراق".

وأدلت بيربوك بهذه التصريحات خلال زيارة قامت بها أمس الثلاثاء، إلى العاصمة العراقية بغداد.

تصريحات بيربوك ضد إيران من بغداد مؤشر على استمرار نهج الحكومة الألمانية الداعم للإرهابيين المسلحين والانفصاليين ضد إيران.
ناصر كنعاني

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، ناصر كنعاني، إنه يدين التصريحات المعادية لإيران التي أطلقتها وزيرة الخارجية الألمانية في بغداد.

وأضاف كنعاني: "كان من المتوقع أن تعتذر وزيرة الخارجية الألمانية لشعبي إيران والعراق عن التصرفات المخزية التي ارتكبتها حكومة هذا البلد في الماضي بدلًا من محاولة تقديم مزاعم لا أساس لها ضد إيران".

وأشار إلى أن هذه المزاعم تأتي "لإخفاء تاريخ جرائم بلادها في دعم نظام صدام حسين ضد إيران، وكذلك الجريمة المتمثلة في تزويد نظام البعث بأسلحة كيماوية لاستخدامها ضد الإيرانيين العزل والجنود والمواطنين العراقيين".

واتهم المتحدث باسم الخارجية الإيرانية ألمانيا باحتضان ما وصفها بـ"الجماعات الإرهابية والانفصالية المسلحة الإيرانية"، مضيفًا أن هذه الجماعات تلطخت أيديها بدماء مدنيين إرانيين وعراقيين ولجأوا إلى ألمانيا.

واعتبر كنعاني تصريحات وزيرة الخارجية الألمانية ضد إيران من بغداد هي "مؤشر على استمرار نهج الحكومة الألمانية الداعم للإرهابيين المسلحين والانفصاليين ضد إيران، واستمرار الجهود غير المثمرة لإلحاق الضرر بالعلاقات بين البلدين الجارين إيران والعراق".

النظام الإيراني لا يظهر فقط أنه لا يرحم ويقمع شعبه بلا رحمة، بل ويقمع أيضًا أرواح البشر واستقرارهم، ويعرض المنطقة بأكملها للخطر للحفاظ على السلطة.
أنالينا بيربوك

وقال: "ننصح ألمانيا بالتعلم من التاريخ فحكومات ودول المنطقة لن تنسى أبدًا أداء بعض الدول الغربية، بما في ذلك ألمانيا، في الترويج للحرب ودعم الدكتاتوريين الذين يروجون للحرب".

وكانت أنالينا بيربوك قالت خلال زيارة للعاصمة العراقية، إن "الهجمات الصاروخية" الإيرانية عبر الحدود العراقية غير مقبولة وتعرض المدنيين والاستقرار الإقليمي للخطر.

وأضافت بيربوك التي كانت تلقي كلمة في بغداد عشية الذكرى العشرين لهجوم الولايات المتحدة وحلفائها على العراق: "بهجماته الصاروخية، فإن النظام الإيراني لا يظهر فقط أنه لا يرحم ويقمع شعبه بلا رحمة، بل ويقمع أيضًا أرواح البشر واستقرارهم، ويعرض المنطقة بأكملها للخطر للحفاظ على السلطة".

وقالت وزير الخارجية الألمانية في مؤتمر صحفي مع نظيرها العراقي فؤاد حسين: "هذا أمر غير مقبول وخطير على المنطقة بأسرها".

أخبار ذات صلة
لويد أوستن في العراق.. زيارة مفاجئة وهذه أهدافها

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com