خفر السواحل الفلبيني في بحر الصين الجنوبي
خفر السواحل الفلبيني في بحر الصين الجنوبي

الصين: الفلبين أرادت "عمدا" التسبب في حادث بحري

قالت الصين، الجمعة، إن حادثا كاد يقع في بحر الصين الجنوبي بين سفينة تابعة لخفر السواحل الصينيين وسفينة دورية فلبينية تقل صحفيين، نتج عن "عمل استفزازي متعمد".

ووقع الحادث الإثنين، غداة زيارة قام بها وزير الخارجية الصيني تشين غانغ لمانيلا كانت تهدف إلى خفض التوترات في هذه المياه المتنازع عليها.

وقطعت سفينة تابعة لخفر السواحل الصينيين الطريق على سفينة فلبينية أصغر منها مرتين وأصبحتا على مسافة 45 مترا إحداهما من الأخرى وقد تجنبتا الاصطدام بصعوبة.

وقالت ناطقة باسم وزارة الخارجية الصينية في مؤتمر صحفي دوري "كان عملا استفزازيا متعمدا أن تدخل السفينة الفلبينية مياه ريناي جياو مع صحفيين على متنها، وكان الهدف البحث عن مواجهة وإثارة ضجة إعلامية".

ويشكّل بحر الصين الجنوبي منطقة متنازع عليها.

وتقول الصين إنها كانت أول بلد يكتشف ويسمّي جزر هذه المنطقة البحرية الشاسعة التي يمر عبرها اليوم جزء كبير من التجارة بين آسيا وسائر أنحاء العالم.

وبالتالي تطالب بجزء كبير من الجزر والشعاب المرجانية الموجودة هناك. لكنّ دولا مجاورة أخرى (الفلبين وفيتنام وماليزيا وبروناي) لديها مطالب فيها وكل منها يسيطر على جزر عدة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com