هانتر بايدن لدى وصوله للمثول أمام المحكمة يوم 24 مايو الماضي في ويلمنغتون
هانتر بايدن لدى وصوله للمثول أمام المحكمة يوم 24 مايو الماضي في ويلمنغتونAP

بعد إدانة ترامب.. محاكمة نجل بايدن "تحرج" الرئيس الأمريكي

تبدأ محاكمة هانتر، نجل الرئيس الأمريكي جو بايدن، يوم غدٍ الاثنين، في محكمة فيدرالية، بتهمة الحيازة غير القانونية لسلاح ناري، في إطار تطورات قانونية غير مسبوقة ومحفوفة بالمخاطر لحملة والده الديمقراطي الانتخابية، وفق وكالة "فرانس برس".

وفي ظل ماضٍ خيّم عليه الإدمان وأعمال مشبوهة في الخارج، يعد هانتر أحد الأهداف المفضلة لخصوم والده الجمهوريين، بدءًا من سلفه دونالد ترامب.

ويأتي بدء محاكمة هانتر في وقت لا يزال يتردد فيه صدى الإدانة التاريخية لترامب، بعد خضوعه لمحاكمة استمرت ستة أسابيع أمام المحكمة الجنائية في نيويورك.

ويتهم مدعون فيدراليون هانتر، البالغ 54 عامًا، بالكذب عند ملئه استمارة للحصول على سلاح ناري عام 2018، حين نفى إدمانه على المخدرات، لا سيما الكوكايين، الأمر الذي اعترف به لاحقًا.

كما اتُهم نجل بايدن بالاحتيال الضريبي في قضية أخرى.

ويتعين على هيئة محلفين في ويلمينغتون، التي تعد معقلًا لبايدن في ولاية ديلاوير، البت في تهمتين رئيستين تتعلقان باحتمال ملء وثائق ضرورية لشراء سلاح ناري بطريقة احتيالية، وتهمة ثالثة تتعلق بالحيازة غير القانونية لهذا السلاح.

واحتفظ هانتر بايدن بهذا السلاح 11 يومًا فقط، قبل أن تلقيه صديقته في سلة المهملات.

الرئيس الأمريكي جو بايدن مع نجله هانتر
الرئيس الأمريكي جو بايدن مع نجله هانترAP

حب أبوي

وهانتر بايدن، الذي عمل محاميًا ثم عضوًا في إحدى جماعات الضغط، كان مدمنًا على الكحول والمخدرات قبل أن يتغلب على إدمانه، ويبدأ ممارسة الرسم.

ورغم أن الرئيس الأمريكي لم يتحدث بالتفصيل عن المشاكل القانونية التي يواجهها ابنه الأصغر، إلا أنه لطالما عبّر له عن حبه الأبوي.

وعلى مستوى الحزب الديمقراطي، ليست هناك مصلحة في أن تستحوذ أخبار هذه المحاكمة، والتصريحات التي قد يدلي بها جو بايدن للصحافة بهذا الشأن، على عناوين الصحف، لتحل محل إدانة الرئيس الجمهوري السابق دونالد ترامب.

وفي حال أُدين هانتر بايدن، يحكم عليه بالسجن مدة أقصاها 25 عامًا، لكن من الناحية العملية، وُضع عدد قليل من المدانين في قضايا مماثلة خلف القضبان.

أخبار ذات صلة
هل تؤثر فضيحة "هانتر بايدن" على السياسة الأمريكية؟

"الأشياء الجميلة"

ومن المؤكد أن يتم خلال جلسات الاستماع، التي ستُجرى لمدة أسبوعين، التطرق لكتاب هانتر بعنوان "الأشياء الجميلة" الصادر عام 2021، الذي يتحدث فيه عن إدمانه على الكحول، وعن البحث عن المخدرات ليلًا، وعن محاولته الفاشلة للإقلاع عن المشروب والمخدرات، والعلاقات العابرة مع أرملة أخيه.

ويقول هانتر بايدن إنه أنهى أربع سنوات من الإدمان في عام 2019؛ أي بعد شراء المسدس المثير للجدل.

غير أنه كتب في استمارة لشراء سلاح ناري عام 2018 أنه ليس مدمنًا على المخدرات، الأمر الذي يحمل تناقضًا، وفق جوهر الاتهام المقدم من الادعاء، الذي اعتبر ذلك كذبًا يعاقب عليه القانون الأمريكي.

ويدحض الدفاع هذه الاتهامات، مؤكدًا أن هانتر بايدن لم يكن يعتبر مدمنًا أثناء ملء الاستمارة، ومشيرًا إلى أنه لم يتم شرح المصطلح له.

أما في الكونغرس، فقد فتح المشرعون الجمهوريون تحقيقًا لعزل الرئيس الأمريكي، متهمين إياه باستخدام نفوذه عندما كان نائبًا للرئيس السابق باراك أوباما، خلال الحقبة 2009-2017؛ من أجل السماح لنجله هانتر بممارسة أعمال تجارية في الصين وأوكرانيا.

ولكن لم يتم تقديم أي دليل على ذلك، كما لم توجه له المحاكم أي اتهامات في هذا الصدد.

وكان هانتر بايدن قد اتُهم، في ديسمبر/كانون الأول الماضي، بالاحتيال الضريبي، كما اتُهم بالتهرب، بالاستناد إلى "الحيلة"، من الالتزام بدفع 1,4 مليون دولار من الضرائب، ودفع بأنه غير مذنب، بينما من المتوقع محاكمته هذه السنة في كاليفورنيا.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com