بالون محمل بالنفايات يسقط في كوريا الجنوبية
بالون محمل بالنفايات يسقط في كوريا الجنوبيةمتداولة

النفايات مقابل منشورات مناهضة لـ"كيم".. حرب البالونات تحتدم بين الكوريتين

عاد التوتر بين الكوريتين الشمالية والجنوبية، بعد التجارب الصاروخية الأخيرة لبيونغ يانغ وإرسال "بالونات" محملة بالقمامة نحو جارتها الجنوبية، ردًا على بالونات تحمل منشورات مناهضة لنظام الرئيس كيم جونغ أون.

ومثلت هذه الرسائل المتبادلة و"الاستفزازات" إعلانًا لـ "حرب البالونات" وفق توصيف صحيفة "لوموند" الفرنسية في تقرير لها نشرته، اليوم الجمعة.

وقال التقرير إنّ "الاستفزازات" الكورية الشمالية لم تقتصر، مؤخرًا، على إطلاق الصواريخ، مثل الصواريخ العشرة التي أطلقت، الخميس 30 مايو/أيار، باتجاه شرق شبه الجزيرة، بل شملت شحنات البالونات إلى كوريا الجنوبية مئات الأكياس المحشوة بجميع أنواع النفايات.

ورصد الجيش الكوري الجنوبي أكثر من 260 بالونًا منها في 29 مايو، سقطت بالقرب من المنطقة منزوعة السلاح التي تفصل بين الكوريتين وفي العاصمة سول، وسقط كيس واحد في حقل أرز في جيوتشانغ، جنوب شرق البلاد.

واعتبر الجيش ذلك بمثابة "انتهاك للقانون الدولي" وطالب كوريا الشمالية "بالتوقف الفوري عن أعمالها اللاإنسانية والمبتذلة" وفق تعبيره.

أخبار ذات صلة
كوريا الشمالية تمطر جارتها الجنوبية بمناطيد محملة بالنفايات

لكن بيونغ يانغ لم تكن ترد إلا على إرسال أكياس محملة بمنشورات معادية لنظام كيم، وأوراق نقدية من فئة دولار واحد، وأقراص رقمية تحتوي على مسلسلات وموسيقى كورية جنوبية ورسائل نصية، بحسب "لوموند".

وتعتبر بيونغ يانغ البالونات القادمة من الجنوب إهانة لقادتها، ولا تتردد في الرد. واعتمادًا على الإدارات القائمة في سول وحالة العلاقات بين الكوريتين، يتم حظر مثل هذه الشحنات أو تشجيعها.

وأوضح تقرير "لوموند" أنه "استجابة لطلب زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ إيل، الذي قدمه، في العام 2000، خلال أول قمة بين الكوريتين في التاريخ مع الرئيس التقدمي للجنوب كيم داي جونغ،المبادر إلى ما يسمّى بسياسة "الشمس المشرقة" للانفتاح، تم توقيف هذه الشحنات المتبادلة.

واستحضر التقرير الفرنسي بعض الحوادث بين الكوريتين بعد إعادة إطلاق سياسة الشحنات المتبادلة بقرار من سول العام 2010، وقصف جزيرة يونبيونغ في البحر الأصفر، كما تسببت شحنة قادمة من الجنوب العام 2014 في تبادل لإطلاق النار بين البلدين.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com