الرئيس الأمريكي جو بايدن
الرئيس الأمريكي جو بايدنرويترز

في معركته مع ترامب.. بايدن يكسب دعم أكبر نقابة سيارات أمريكية‎

أعلنت أكبر نقابة للعاملين في قطاع السيارات في الولايات المتحدة، يوم الأربعاء، عن دعمها للرئيس جو بايدن، في دفعة كبيرة لمعركته ضد دونالد ترامب لكسب أصوات العمال.

وعمل الرئيس الديمقراطي جاهداً لكسب أصوات نقابة "عمال السيارات المتحدين" United Auto Workers وحضر تجمّعاً لأعضائها العام الماضي خلال إضراب ضد شركات صناعة السيارات الثلاث الكبرى.

وقال رئيس النقابة شون فين أمام حشد خلال مؤتمر بحضور بايدن: "يجب أن يُستحق دعمنا. جو بايدن استحقه".

وأضاف أن ترامب يسعى "لتدمير الطبقة العاملة في الولايات المتحدة".

وعبّر أعضاء النقابة عن استهجانهم لدى ذكر اسم ترامب وهتفوا "جو!" عندما سألهم فين عن المرشح الذي يرغبون بأن يصبح رئيسا بعد انتخابات تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال بايدن للحشد "أنا أدعمكم وأنتم تدعمونني".

لكن عطّلت هتافات عدد صغير من المحتجين على حرب إسرائيل في غزة خطابه لمدة وجيزة، وهو أمر تكرر لليوم الثاني على التوالي، قبل أن يقتادهم حراس الأمن إلى خارج القاعة.

كما تجمّع حوالى عشرة متظاهرين مؤيدين للفلسطينيين اتهموا بايدن بـ"الإبادة" خارج مقر المؤتمر.

ودعت نقابة "عمال السيارات المتحدين" إلى وقف لإطلاق النار في غزة في كانون الأول/ديسمبر، لتكون أكبر نقابة أميركية تقوم بذلك، وهو موقف يتعارض مع موقف بايدن الذي دعم إسرائيل بقوة منذ هجمات السابع من تشرين الأول/أكتوبر التي شنّتها حماس داخل أراضي الدولة العبرية.

يأتي دعم النقابة في لحظة تحمل أهمية بالغة مع تركيز حملة بايدن على تكرار المواجهة مع ترامب بعدما ضمن الرئيس السابق نيله بطاقة ترشيح الحزب الجمهوري في أعقاب الانتخابات التمهيدية في نيوهامبشر الثلاثاء.

وقام كل من بايدن وترامب بزيارات إلى ميشيغان في غضون بضعة أيام في أيلول/سبتمبر، علماً أنها الولاية التي تعرف تاريخياً بإنتاج السيارات ويتوقع بأن تكون من أهم ميادين المعركة الانتخابية.

وكان كسب أصوات الناخبين من الطبقة العاملة حاسماً في تحقيق ترامب فوزه المفاجئ في انتخابات 2016 وبايدن في 2020. وبالتالي، يدرك الطرفان أهمية كسب أصوات هذه الشريحة في الانتخابات المقبلة أيضاً.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com