لافروف يتهم أمريكا بمحاولة تجنيد دبلوماسيين روس

لافروف يتهم أمريكا بمحاولة تجنيد دبلوماسيين روس
Russian Foreign Minister Sergei Lavrov (R) and Foreign Ministry spokeswoman Maria Zakharova attend a news conference in Moscow, Russia, January 17, 2017. REUTERS/Sergei Karpukhin

المصدر: موسكو - ارم نيوز

اتهم وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الأجهزة الاستخباراتية والأمنية الأمريكية، بمحاولة تجنيد عدد من أعضاء البعثة الدبلوماسية الروسية في الولايات المتحدة، في الوقت الذي حاولت فيه هذه الأجهزة تكثيف نشاطها داخل الاراضي الروسية.

وقال لافروف في مؤتمره الصحافي السنوي، اليوم الثلاثاء، إن ”الأجهزة الأمنية الأمريكية اعتقلت أحد العاملين في السفارة الروسية في واشنطن، لدى شرائه أدوية خاصة لعلاج رئيس الحكومة الروسية الأسبق يفجيني بريماكوف، وحاولت الضغط عليه وتجنيده للعمل مع هذه الأجهزة“، وهو ما أشار إليه ”ارم نيوز“ أمس نقلًا عن الناطقة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا.

وفي حين أشار لافروف إلى عدد من المحاولات الأخرى لتجنيد الدبلوماسيين الروس في الولايات المتحدة، توقف الوزير الروسي عند الكثير من محاولات التجسس التي يقوم بها الدبلوماسيون الأمريكيون في روسيا، لافتًا إلى زياراتهم المتكررة للمناطق الحدودية، التي تبعد آلاف الأميال عن موسكو، مستخدمين في ذلك سيارات بأرقام روسية تحسبًا لاحتمالات كشفهم.

كما أشار لافروف إلى ”لجوء بعض هؤلاء الدبلوماسيين إلى التخفي بأزياء نسائية، وتغيير ملابسهم في المراحيض العمومية، وهو ما جرى تصويره بالصوت والصورة“.

وحذر من ”تبعات مثل هذه السياسات الأمريكية وما أسفرت عنه من اندلاع الأزمة الأوكرانية وانفجار موجات ما يسمى بالربيع العربي، التي أسفرت بدورها عن انفجار مشكلة الهجرة وتدفق الآلاف من المهاجرين على البلدان الأوروبية وما نجم عنه من اتساع ظاهرة الإرهاب الدولي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com