مبعوث بوتين يعتبر وجود قوات إيرانية في سوريا ”شرعيًا“

مبعوث بوتين يعتبر وجود قوات إيرانية في سوريا ”شرعيًا“

المصدر: إرم نيوز

دافع المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا الكساندر لافرنتييف، عن الوجود العسكري الإيراني في سوريا لدعم نظام بشار الأسد، معتبرًا أنه ”وجود شرعي“.

جاء ذلك خلال مباحثات أجراها المسؤول الروسي في العاصمة طهران مع أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني الأدميرال علي شمخاني.

وقال لافرنتييف حسب ما نقلت عنه وكالات الأنباء الإيرانية خلال اجتماعه مع شمخاني،  الثلاثاء، في طهران، ”أبلغنا الولايات المتحدة وإسرائيل في الاجتماع الثلاثي الأخير بموقفنا الواضح حول إيران وأكدنا أن وجودها في سوريا ”شرعي“.

وأضاف إن ”إيران بلد مهم ومحوري في المنطقة وفي الوقت نفسه هي صديق وشريك إستراتيجي لروسيا، ودون النظر لدورها ومصالحها (إيران) لا يمكن أن يكون هناك أمن مستدام في المنطقة“.

وأشار إلى الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي العام الماضي، والخطوات التصعيدية التي قامت بها طهران بخفض التزاماتها، قائلًا : ”لا يمكن أن نتوقع التزام إيران من جانب واحد بالاتفاق النووي دون حقوقها القانونية“.

من جانبه، وصف أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، روسيا بأنها ”صديق وشريك إستراتيجي“، معتبرًا أن ”الاتجاه الإيجابي والمتنامي للتعاون بين طهران وموسكو يكشف عن تلك الصداقة“.

وأشاد شمخاني بمواقف روسيا فيما يتعلق بالملف النووي الإيراني وإسقاط الطائرة الأمريكية المسيرة من قبل إيران، وكذلك برفضها ما قامت بها البحرية البريطانية الخميس الماضي، بضبط ناقلة نفط إيرانية في جبل طارق.

وقال شمخاني في معرض انتقاده لما أسماه بـ“الجهود الأمريكية لزيادة التوتر وانعدام الأمن في المنطقة“، ”مع استمرار إيران في اتخاذ التدابير السياسية والدفاعية لمنع تشكيل عدم الاستقرار في المنطقة، ستدافع عن مصالحها وأمنها بشكل حاسم“.

وأشارت تقارير في وقت سابق أن روسيا باتت تعارض الوجود الإيراني في سوريا بسبب العلاقة الوطيدة بين روسيا وإسرائيل.