ألمانيا تبدي استعدادها لدعم واشنطن في إقامة منطقة آمنة شمال سوريا – إرم نيوز‬‎

ألمانيا تبدي استعدادها لدعم واشنطن في إقامة منطقة آمنة شمال سوريا

ألمانيا تبدي استعدادها لدعم واشنطن في إقامة منطقة آمنة شمال سوريا

المصدر: إرم نيوز

أعربت برلين عن دعمها لمساعي واشنطن في إقامة منطقة آمنة شمال سوريا، إذ تختلف التصورات بشأن طبيعة هذه المنطقة بين تركيا والولايات المتحدة.

وأوضح تقرير لموقع ”شبيغل أونلاين“، الخميس، أن ألمانيا عرضت على الولايات المتحدة تمديد مهمة قواتها في التحالف الدولي لمحاربة داعش، لتحقيق هذا الغرض المتمثل في إقامة منطقة آمنة.

ووفقًا لهذا العرض الألماني، فإن طائرات ”التورنادو“ الألمانية ستستمر في التقاط الصور من الجو إلى جانب تزويد الطائرات المقاتلة للدول المشاركة في التحالف الدولي بالوقود جوًا.

وكان البرلمان الألماني (بوندستاغ) وافق في شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي، على تمديد مهمة القوات الألمانية في العراق لفترة زمنية تنتهي بحلول 31 من تشرين الأول/أكتوبر 2019.

وتتضمن مهمة القوات الألمانية في العراق، وفق التفويض البرلماني، استطلاع المنطقة جوًا، وتزويد المقاتلات الصديقة بالوقود جوًا، وتبادل المعلومات حول مناطق القتال أو الأزمة إلى جانب مهمات استشارية عسكرية وتنسيقية مع مقر القيادة العامة للقوات الدولية، بحسب موقع ”دويتشه فيله“.

وكانت الولايات المتحدة قد طالبت ألمانيا، على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن في شباط /فبراير) الماضي، بالمساهمة في حماية المنطقة الآمنة المترقب إقامتها في شمال سوريا.

وشكلت المنطقة الآمنة المرتقبة نقطة خلاف جوهرية بين أنقرة وواشنطن، ففي حين تطالب تركيا أن تكون هذه المنطقة تحت إشرافها لتقليص نفوذ الأكراد السوريين، فإن واشنطن، من جانبها، ترى أن هذه المنطقة الآمنة يجب أن تحمي شركاءها الأكراد، وقوات سوريا الديمقراطية التي لعبت الدور الأكبر في القضاء على تنظيم داعش في سوريا.

ويثير تمديد مشاركة ألمانيا في التحالف الدولي ضد داعش، انقسامًا حكوميًا، إذ يرفض الحزب الاشتراكي الديمقراطي، المشارك في الائتلاف الحاكم، اي تمديد لمهمة القوات الألمانية.

لكن المسؤول عن الشؤون الخارجية في كتلة التحالف المسيحي، بزعامة المستشارة أنجيلا ميركل، يورغن هاردت، كان قد طالب بضرورة دراسة الطلب الأمريكي بكل دقة وإيجابية، موضحًا أنه على ضوء ذلك يجب تعديل أو توسيع التفويض البرلماني لمهمة القوات الألمانية المشاركة في التحالف الدولي لهزيمة داعش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com