الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ والرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي
الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ والرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكيرويترز

الناتو يحسم الجدل بشأن إرسال قوات إلى أوكرانيا

قال نائب الأمين العام لحلف شمال الأطلسي الناتو، ميرسيا جيوانا، إن الحلف سيواصل دعمه لكييف، لكن ليس لديه أي خطط لإرسال قوات إلى أوكرانيا.

ووفقًا لجيوانا، ليس لدى الناتو أي خطط لإدخال أو نشر قوات الحلف على الأراضي الأوكرانية، رغم أن الكتلة ستواصل تقديم الدعم لكييف.

ولفت إلى أن جميع القرارات في الناتو يتم اتخاذها بشكل جماعي، وبالتالي فإن احتمالية اتخاذ مثل هذا القرار منخفضة للغاية. بالإضافة إلى ذلك، لا تنوي بروكسل الدخول في صراع مفتوح مع موسكو.

جاء ذلك تعليقًا من ممثل لحلف شمال الأطلسي (الناتو) على تصريحات الرئيس الفرنسي ماكرون، بأنه إذا تفاقم الوضع فإن الحلف قد يرسل قواته إلى أوكرانيا.

أخبار ذات صلة
موسكو تحذر من تدخّل "الناتو" المباشر في صراع أوكرانيا

وأضاف نائب الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "على مستوى الحلف، ما زلنا مهتمين بدعم أوكرانيا بكل ما في وسعنا، لكننا في الوقت نفسه حريصون على عدم تحول هذه الحرب إلى صراع أكبر بين الناتو وروسيا"، وفقًا لوكالة "أجيربريس" الرومانية.

وأشار نائب الأمين العام للحلف إلى أن "القرارات الأخيرة بتدريب (الطيارين الأوكرانيين) وتأمين مقاتلات "إف-16" مرتبطة بالوضع الحالي للحرب، لذلك فإن الأمر لا يتعلق بتجاوز الخطوط الحمراء، بل بتطور ديناميكيات هذه الحرب".

وأردف جيوانا أن روسيا ليس لديها النية ولا القدرة على شن هجوم عسكري على أي دولة من دول الناتو، ولكن يتم شن حرب هجينة شاملة ضد الحلف، بما في ذلك الهجمات الإلكترونية والتضليل والحرب الهجينة والتخريب وأعمال العنف والقتل.

أخبار ذات صلة
ماكرون يلوح بإرسال قوات فرنسية إلى أوكرانيا

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أعلن استعداده لإرسال قوات إلى أوكرانيا، معتبرًا في مقابلة نشرتها "ذي إيكونوميست"، مؤخرًا، أنه ينبغي "طرح هذه القضية" في حال اخترقت موسكو "خطوط الجبهة"، وفي حال طلبت كييف ذلك.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com