حميدتي: لم يتدخل أي من دول الخارج في السودان

حميدتي: لم يتدخل أي من دول الخارج في السودان

نفى قائد قوات الدعم السريع السودانية، محمد حمدان دقلو "حميدتي" أن تكون أي دولة من دول الجوار تدخلت بالصراع الدائر في السودان منذ منتصف أبريل الماضي.

وفي لقاء مع "حميدتي" نشرته صحيفة الشرق الأوسط اليوم الثلاثاء، أكد أن دول الإقليم وكافة دول الخارج تعمل بشكل وثيق على أمن واستقرار السودان والمنطقة، قائلًا: "وهي بالطبع لن تتدخل في شأن سوداني محض".

وأشار في تصريحاته، إلى أن قواته تسيطر على مدن العاصمة الخرطوم بشكل شبه كامل، ولا يوجد خوف من أي تدخلات خارجية، مؤكدًا أن العمل جار لإيجاد حلول للأزمة السياسية والاقتصادية التي تمر بها البلاد.

وحول الهدنة الإنسانية الجديدة، قال إنه وافق عليها في سبيل التخفيف من معاناة السودانيين وفتح الممرات الإنسانية لهم، إلا أن الطرف الآخر لم يلتزم بشروط الهدنة وظل ينتهكها، بل ارتكب فظائع كبيرة بحق المواطنين الأبرياء الذين تعرضوا لقذائف الطائرات والمدافع، حسب وصفه.

جميع المجاهدين والدفاع الشعبي والأمن الشعبي والإرهابيين التابعين لفلول النظام السابق، مشاركون في الحرب
محمد حمدان دقلو
أخبار ذات صلة
المبعوث الأممي: السعودية قد تشهد مفاوضات بين طرفي النزاع في السودان

وقال "حميدتي": "نشكر الولايات المتحدة الأمريكية على مساعيها الحميدة، وخاصة وزير الخارجية أنتوني بلينكن الذي ظل متواصلًا معنا بشكل كبير.. شُكرنا أيضاً للدول الشقيقة والصديقة، وأخص منها السعودية والإمارات".

وحول خروج قادة نظام البشير من السجن، أضاف: "خروج النظام البائد من السجن كان متوقعًا، وهو خطوة جاءت ضمن السيناريو الانقلابي الذي أعدته قيادات القوات المسلحة وفلول النظام البائد".

وأشار حميدتي إلى أنه قد تم التمهيد لعملية الخروج بإخراج المساجين من سجن الهدى ثم أم درمان، وتلا ذلك إخراج رموز النظام البائد، وكل ذلك قام به البرهان وزمرته من العسكريين والمتطرفين من قادة الفلول، على حد تعبيره.

وعن مدى انخراطهم في الحرب، قال قائد قوات الدعم السريع: "الأمر لا يحتاج إلى جواب، جميع المجاهدين والدفاع الشعبي والأمن الشعبي والإرهابيين التابعين لفلول النظام السابق، مشاركون في الحرب، بل هم ضمن المشاركين في عمليات التخطيط من داخل القيادة العامة".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com