ظريف: قلقون جدًا من النشاط السعودي في العراق قبيل الانتخابات

ظريف: قلقون جدًا من النشاط السعودي...

#إرم_نيوز

المصدر: طهران-إرم نيوز

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الأربعاء، إن بلاده قلقة جدًا من نشاط المملكة العربية السعودية في العراق، مضيفًا أن ”إيران تراقب عن كثب النشاط السعودي في العراق قبيل الانتخابات البرلمانية“ المقرر إجراؤها منتصف أيار/ مايو المقبل.

وأوضح ظريف في مقابلة مع وكالة أنباء ”إيسنا“ الإصلاحية، في معرض سؤال عن الانتخابات البرلمانية العراقية ونشاط السعودية في هذا البلد، أن ”الخارجية الإيرانية تدرك ذلك (النشاط)، ونحن لا نغفل عنه“.

واعتبر ظريف أن السياسة السعودية كانت تجاه العراق ”سياسة أمنية لسنوات عديدة، ولم تكن هذه السياسة ناجحة حتى في الوقت الراهن“، زاعمًا أن ”الشعب العراقي يدرك مستقبله وهو من يرسم معالم تشكيل الحكومة المقبلة بعيدًا عن التأثيرات الخارجية“.

وتابع وزير الخارجية الإيراني أن ”إيران لها حضور جيد في العراق، وهذا الوجود كان دائمًا موضع احترام الشعب العراقي، وهذا أدى إلى احترامنا وتأثيرنا في هذا البلد“.

ومن جانب آخر، ادعى ظريف  وجود ”انقسام بين السعودية والإمارات في اليمن“، زاعمًا أنه ”يكشف عن وجود خلافات كبيرة ومعقدة للغاية بين الطرفين“.

وقال ”إن الدور السعودي في اليمن جلب الكراهة وقتل الأطفال والأبرياء، وإن إيران منذ بداية الأزمة قدمت حلًا مكونًا من أربعة بنود لحل الأزمة اليمنية، تتمثل في وقف فوري لإطلاق النار والحوار اليمني – اليمني، ونحن اليوم نعتقد أن هناك حلولًا للقضية اليمنية“.

وأضاف ”نريد أن توقف الإمارات العربية المتحدة والسعودية في أقرب وقت ممكن الحرب وتفكيك اليمن”، مضيفًا أن سياسة السنوات الثلاث الماضية، للإمارات والسعودية لم تسفر عن حل بل الدمار والقتل، ونعتقد أنه لا يوجد حل آخر للمشكلة اليمنية باستثناء الحلول التي طرحتها إيران منذ سنوات“.

وتمد إيران الحوثيين بالسلاح والدعم وتسعى لإحباط جهود التحالف العربي بكل السبل ومن بينها الحملات الإعلامية على السعودية والإمارات الدولتين الرئيستين في التحالف المناهض لنفوذ طهران في المنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com