21 نائبًا في الكنيست يعلنون رفضهم التام للمبادرة السعودية  – إرم نيوز‬‎

21 نائبًا في الكنيست يعلنون رفضهم التام للمبادرة السعودية 

21 نائبًا في الكنيست يعلنون رفضهم التام للمبادرة السعودية 

المصدر: ربيع يحيى– إرم نيوز

وقع 21 نائبا بـ الكنيست الإسرائيلي على مذكرة، أعلنوا خلالها رفضهم التام للمبادرة العربية التي كانت المملكة العربية السعودية قد طرحتها إبان القمة العربية في بيروت، العام 2002، وحظيت بدعم جامعة الدول العربية، وأشاروا إلى رفضهم لـ“تقسيم القدس وطرد مئات الآلاف من اليهود من المدينة“ على حد قولهم.

وجاء توقيع النواب الذين ينتمون لأحزاب الائتلاف اليميني المتطرف تضامنا مع رئيس حكومتهم بنيامين نتنياهو، والذي كان قد أشار قبل يومين إلى رفضه المبادرة العربية كأساس للمفاوضات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية، ليغلق بذلك المجال أمام الدول العربية التي تسعى لحل الصراع بناء على المبادرة السعودية، وليعلن بدء مرحلة جديدة من الخلافات.

ووصفت المذكرة بأنها ”وثيقة إبداء موقف“، أعرب خلالها أعضاء الكنيست الإسرائيلي عن رفضهم التام لتبني مبادرة السلام السعودية.

ووقع على هذه المذكرة أعضاء بالكنيست عن حزب ”الليكود“، و“البيت اليهودي“، وانضم إليهما نواب عن حزب ”كولانو“ الوسطي الائتلافي، زاعمين أنهم ”وجدوا أن من واجبهم كممثلين للشعب الإسرائيلي إبداء موقفهم، والتأكيد على رفضهم لأي تعاطي مع المبادرة السعودية أو أي خطة مماثلة“، بحسب ما ورد بالمذكرة.

وبحسب تقارير، يقف وراء تلك الخطوة النائبان، بتسلئيل سموتريتش ويوآف كيش، والأول ينتمي لحزب ”البيت اليهودي“، فيما ينتمي الثاني لحزب ”الليكود“.

ويبرز من بين الأسماء الموقعة على المذكرة النائب بني بيجين، والنائب دافيد بيتان، ونائبة وزير الخارجية تسيبي حوتوفيلي، ونائب وزير الدفاع إيلي بن داهان، والنائب إيلي كوهين عن حزب ”كولانو“.

واعتبر مراقبون أن جمع التوقيعات يدل على بداية جولة جديدة من الخلافات بين حكومة اليمين المتطرف في إسرائيل وبين الدول التي تقدمت بمبادرات لحل النزاع أو ألمحت إلى استعدادها للوساطة واستضافة الطرفين لتقريب وجهات النظر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com