متظاهرون يضرمون النيران بمقار للحشد الشعبي جنوب العراق ‎ – إرم نيوز‬‎

متظاهرون يضرمون النيران بمقار للحشد الشعبي جنوب العراق ‎

متظاهرون يضرمون النيران بمقار للحشد الشعبي جنوب العراق ‎

المصدر: الأناضول

أضرم محتجون غاضبون، اليوم السبت، النيران بمكتبي فصيلي سرايا الخرساني ومنظمة بدر في الحشد الشعبي المقربين من إيران بمحافظة ذي قار جنوبي البلاد، حسب مصدر عسكري.

وقال الملازم أول حاكم الأسدي ضمن قيادة عمليات الرافدين، إن ”متظاهرين أضرموا النيران في مكتب منظمة بدر التي يتزعها هادي العامري أحد قياديي الحشد الشعبي بمحافظة ذي قار جنوب البلاد“.

وأوضح الأسدي أن ”متظاهرين آخرين أضرموا النيران في مكتب سرايا الخرساني إحدى فصائل الحشد الشعبي المقربة من إيران والتي يتزعمها علي الياسري في مدينة الناصرية (عاصمة ذي قار)“.

وأضاف أن ”قوات الأمن حاولت منع المتظاهرين من اقتحام تلك المقار بإطلاق الرصاص، ما أدى إلى وقوع إصابات دون تسجيل قتلى“.

وأوضح ”أصيب 10 أشخاص بجروح متفاوتة في تظاهرة يوم السبت بالناصرية (مركز محافظة ذي قار) بينهم 3 من رجال الأمن“.

من جهته، كشف مصدر طبي في صحة محافظة ذي قار، طلب عدم ذكر اسمه، أن ”حصيلة الضحايا في المحافظة بلغت 21 قتيلًا و377 جريحًا منذ يوم الثلاثاء الماضي، وحتى مساء اليوم“.

وفي وقت سابق اليوم، أضرم المحتجون النيران في مقار أحزاب الدعوة الإسلامية (بزعامة نوري المالكي) وتيار الحكمة (بزعامة عمار الحكيم)، والحزب الشيوعي (بزعامة رائد فهمي)، فضلًا عن مكتب النائب في البرلمان عن حزب الدعوة خالد الأسدي في مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار.

ويشهد العراق احتجاجات عنيفة منذ الثلاثاء بدأت من بغداد للمطالبة بتحسين الخدمات العامة وتوفير فرص العمل ومحاربة الفساد، قبل أن تمتد إلى محافظات في الجنوب ذات أكثرية شيعية.

ورفع المتظاهرون سقف مطالبهم وباتوا يدعون لاستقالة رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، إثر لجوء قوات الأمن للعنف لاحتواء الاحتجاجات، ما أوقع أكثر من 100 قتيل فضلًا عن آلاف الجرحى.

ويتهم المتظاهرون قوات الأمن بإطلاق النار عليهم، فيما تنفي الأخيرة ذلك وتقول إن ”قناصة مجهولين“ تطلق الرصاص على المحتجين وأفراد الأمن على حد سواء لخلق فتنة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com