حمدي الوزير خلال إعلانه الجديد
حمدي الوزير خلال إعلانه الجديدمتداولة

إعلان للفنان حمدي الوزير يثير الجدل في مصر (صورة)

أثار إعلان للفنان حمدي الوزير جدلًا واسعًا في مصر؛ بسبب ظهوره بتعبير الوجه نفسه الذي اشتُهر به بعد تقديمه في فيلم "قبضة الهلالي"، مع عبارة قال نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي إنها تتضمن إيحاءات جنسية.

وتصدر اسم الفنان حمدي الوزير محركات البحث على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية؛ بسبب هذا الإعلان الذي ملأ شوارع مصر.

وقال الفنان حمدي الوزير، في تصريح خاص لـ"إرم نيوز"، إن "هذا إعلان لشركة حلويات إيتوال، وهي شركة شهيرة ومحترمة، والإعلان ليس فيه أي شيء خارج أو خادش للحياء، لكن من ينتقدونه هم ناس فاضية".

وأضاف الوزير أن "الصورة المستخدمة في الإعلان صورة عادية، وليست نفس صورة فيلم قبضة الهلالي، كما أن تعبير الوجه الشهير بالفيلم لم يكن يشير إلى تحرش، فأنا فعلته من باب تهديد يوسف منصور بالفيلم، ولم يكن في المشهد أي فعل خارج، ولكن السوشيال ميديا هي من ربطته بالتحرش بعد ذلك".

وأشار الوزير إلى أن الإعلان سيعرض على الشاشات في شهر رمضان المقبل، وتم وضع الصور في الشوارع بسبب قرب حلول شهر رمضان.

وتناول نشطاء مواقع التواصل الإعلان بسخرية، إذ علقت نهى سعيد عليه بالقول: "المفروض إن ده إعلان.. الفكرة إني أول ما شفته لقيتني بقول: والله لو ليا مكنش بقى ده حالي يا باشا.. هو العيب فيا وإلا في الإعلان".

وكتب ناشط آخر: "الإعلان ده بيتقال عليه Dirty Marketing.. لو متعرفش يعني إيه! فهو نوع من أنواع التسويق اللي فيها إيحاءات جنسية أو التنمر، أو أي شيء يثير استفزاز العملاء لغرض عمل Awareness سريع ويبدأ الناس يدوروا عليه".

وأضاف: "تعالوا نتكلم عن الكامبين دي "ليك في الكيك"، هو غالبا إعلان شركة بسكويت أو كيك، المهم إن ال Copywriter اللي كتب الإعلان هو شخص كريتيف وعمل Concept حلو وقدر يوصل العميل يفهم البراند ويدور عليه في أسرع وقت، خصوصا إنه على Billboard محتاج أقل من ١٠ ثواني عشان تشوفه وتفهمه، بس في الآخر هي فكرة وحشة وملهمش علاقة بالماركتينج النظيف وممكن يعمل Back fire على البراند بس هو اختار الأسهل والأسرع وراح لطريق الـ Dirty Marketing ودي كانت النتيجة، فهنشوف الفترة الجاية الإعلان هيكون إيه؟".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com