المادة المذكورة تعمل على سلب إرادة الشخص
المادة المذكورة تعمل على سلب إرادة الشخصمتداولة

كولومبيا.. انتشار مادة خطيرة تمسح الذاكرة و"تسلب الإرادة"

دَق مجلس مدينة "بوغوتا" الكولومبية ناقوس الخطر بسبب الأعداد المروعة للأشخاص الذين وقعوا ضحايا لـ"السكوبولامين"، وهي مادة تبطل إرادة من يستهلكها، خلال عام 2023.

ونقل موقع "إنفوباي" الإخباري، عن عضو مجلس المركز الديمقراطي جوليان أوسكاتيغي، قوله إنه "في العام 2023، كانت هناك 1.409 حالات طعن لأشخاص وتمت سرقة 125 منزلًا بموجب هذا الأسلوب الإجرامي، وهي أعلى الأرقام في السنوات العشر الماضية".

وبحسب الموقع، كان شهر آذار/ مارس، هو الشهر الذي شهد أكبر عدد من الحالات بـ 164، يليه شهر تموز/ يوليو بـ 160. بينما كان الرجال هم الضحايا الرئيسيون، 1.225 مقابل 184 امرأة.

وأضاف أنه في العام الماضي، تم التوصل إلى رقم تاريخي في ارتكاب جرائم "السكوبولامين"، 1.409 ضحايا لهذا العمل الإجرامي، إذ في العام 2022 كان هناك 1.207 حالات.

ولفت إلى أن العصابات الإجرامية تكرس هذا النوع من الأعمال للسرقة، والتي تعرض في كثير من الأحيان حياة الضحايا للخطر عندما تبالغ العصابات في الجرعة أو تركهم في مناطق يصعب الوصول إليها.

 وقال إن أسلوب عمل المجرمين يتمثل في حقن الأشخاص للوصول إلى المنازل وسرقتها. وفي العام 2023، حدثت 125 حالة، وهو ما يزيد بنسبة 15.74% عما كان عليه في العام 2022.

ووفق تقارير على الإنترنت فإن مادة "السكوبولامين"، هي عقار خطير يستعمله المجرمون لمسح ذاكرة الآخرين وجعلهم غير قادرين على ممارسة إرادتهم.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com