بيع سيارة "لاند روفر" صُممت للأمير فيليب بمبلغ قياسي

بيع سيارة "لاند روفر" صُممت للأمير فيليب بمبلغ قياسي

عُرف الأمير الراحل فيليب بحبه وتفضيله سيارات لاند روفر، وورد أنه قام بتصميم سيارة Defender خاصة وتم تعديلها خصيصًا لحمل نعشه.

بيعت سيارة "لاند روفر" صُممت خصيصاً لدوق أدنبرة الراحل الأمير فيليب، في مزاد برقم قياسي عالمي بلغ 124 ألف جنيه إسترليني.

وكان العطاء قد تجاوز السعر المحدد للبيع الذي يتراوح بين 50 ألف جنيه إسترليني و70 ألف جنيه إسترليني للسيارة التي امتلكها الأمير فيليب لأول مرة، حسب ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

ويعد هذا السعر البالغ تحديدًا 123.750 جنيها إسترلينيا، أكبر مبلغ يتم دفعه لسيارة لاند روفر طراز Defender 110 في مزاد، كما أنه الأول الذي يتجاوز سقف مئة ألف جنيه إسترليني، وفقًا لدار المزاد.

تمتلك السيارة محرك ديزل رباعيا بسعة 2.4 لتر وبقوة 120 حصانًا وهي مزودة بناقل حركة يدوي بست سرعات، وتمت تغطية المقصورة الداخلية للسيارة بأغطية من القماش الأسود، وهي مزودة أيضًا بخاصية تدفئة المقاعد وتكييف وشاشات مع إطار أصلي احتياطي غير مستخدم.

وعُرف الأمير فيليب الذي توفي في نيسان أبريل 2021 بحبه وتفضيله سيارات لاند روفر، وورد أنه قام بتصميم سيارة Defender خاصة وتم تعديلها خصيصًا لحمل نعشه.

وقد رافق عملية بيع السيارة هذا الأسبوع ملف تاريخي يحتوي على رسائل بين جورج هاسال، مدير الشؤون الملكية والدبلوماسية في شركة "جاغوار لاند روفر"، وديفيد كي، السائق الرئيسي لدوق أدنبرة.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com